مؤسسة هيكل للصحافة العربية تستعد للحفل الختامي لإعلان جوائزها 23 سبتمبر الجاري - بوابة الشروق
الجمعة 18 أكتوبر 2019 4:22 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

مؤسسة هيكل للصحافة العربية تستعد للحفل الختامي لإعلان جوائزها 23 سبتمبر الجاري


نشر فى : الإثنين 16 سبتمبر 2019 - 8:51 م | آخر تحديث : الإثنين 16 سبتمبر 2019 - 8:51 م

أعلن مجلس أمناء مؤسسة محمد حسنين هيكل، للصحافة العربية، عن ترتيبات الحفل الختامي لمسابقة المؤسسة التي تقام للعام الثالث على التوالي.

ومن المقرر أن تقام الاحتفالية التي سيتم في إطارها تسليم جائزتي" محمد حسنين هيكل التشجيعيتين للعمل الصحفي" في 23 سبتمبر الجاري، تزامناً مع ذكرى ميلاد الكاتب الكبير وبحضور نخبة من الشخصيات العامة ورجال الإعلام والصحافة، وذلك بدار الأوبرا المصرية بالقاهرة.

وبعد كلمة من الدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية سيتم عرض فيلم تسجيلي عن مكتبة الأستاذ هيكل، ومجموعة أوراقه ومؤلفاته ومقالاته وتحقيقاته الصحفية ومعلقاته الشخصية وبعض الوثائق النادرة التي يتم نقلها إلى مكتبة الإسكندرية، انطلاقاً من رغبة الأستاذ محمد حسنين هيكل في ضرورة استفادة الأجيال الجديدة من الباحثين والكتاب والصحفيين والقراء من مكتبته الثرية.

وتجدر الإشارة أن المؤسسة أعلنت في 1 مارس 2019 عن فتح باب التقدم للدورة الثالثة لجوائز محمد حسنين هيكل التشجيعية للعمل الصحفي على اختلاف منصاته الراسخ منها والوافد الجديد حيث تقدم المؤسسة كل عام جائزتين تشجيعيتين للاحتفاء بالتميز في العمل الصحفي وتبلغ قيمة كل جائزة 250 ألف جنيه مصري. وتمنح الجائزتين في ذكرى ميلاد الأستاذ هيكل في الثالث والعشرين من سبتمبر كل عام، ويحق التقدم لجميع الجنسيات العربية.

ونشأت مؤسسة محمد حسنين هيكل للصحافة العربية عام 2007 بغرض المساهمة الفعالة في تعزيز وتنمية خبرات العاملين بالمجال الصحفي على اختلاف منابره، وتعريفهم بآخر التطورات في الصحافة العالمية، مع التركيز بشكل خاص على الأجيال الشابة من الصحفيين وتشجيع ورعاية الحوار وتبادل الخبرات بين الصحفيين في مصر والعالم، وكذلك تقديم الدعم الفني لشتى المؤسسات الصحفية الناشئة.

وتهدف مؤسسة محمد حسنين هيكل من خلال هذه الجوائز أن تكافئ صحفيين شباب وشابات تميزوا في مجمل أعمالهم الصحفية خلال عام 2018 على أن تكون هذه الجوائز عوناً لهم على تطوير مهاراتهم وأدواتهم واستكمال ما تتطلبه تلك المهنة العريقة من مواكبة كل ما هو جديد في عالم لا يتوقف عن التطوير والتجديد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك