سعفان: استخراج تراخيص عمل الأجانب بإضافة الباركود يسهل مهام التفتيش - بوابة الشروق
الجمعة 14 أغسطس 2020 10:36 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

سعفان: استخراج تراخيص عمل الأجانب بإضافة الباركود يسهل مهام التفتيش

أحمد كساب:
نشر في: الخميس 16 يوليه 2020 - 3:43 م | آخر تحديث: الخميس 16 يوليه 2020 - 3:43 م

• نستهدف تطوير منظومة العمالة غير المنتظمة بإعداد ملفات خاصة بالشركات المسجلة

أكد محمد سعفان وزير القوى العاملة، ضرورة استخراج كارنيهات تراخيص عمل الأجانب على غرار بطاقات الرقم القومي بإضافة الباركود للكارنيه، يمكن من خلاله للمفتش أو رجال الأمن بالدخول من أي هاتف بتطبيق مخصص مراجعة بيانات ذلك الأجنبي من خلال هذا الباركود؛ ما يسهل من مهام التفتيش.

 

وأشار سعفان، خلال اجتماعه اليوم الخميس، مع رؤساء الإدارات المركزية وبعض قياداتها، لمتابعة التقدم المحرز في الانتقال إلى التحول الرقمي مع مديريات القوى العاملة بالمحافظات، إلى ضرورة تطوير منظومة العمالة غير المنتظمة بإعداد ملفات خاصة بالشركات المسجلة، ولهذه الفئة من العمالة الموجودة في الشركات.

 

وأوضح أهمية إعداد ملف خاص للمقاولين المسجلين يتم من خلاله رصد أي تغير في حركة العمالة داخل الشركة حتى يمكن إعداد المنظومة بواقعية تعبر عن حجم العمالة الحقيقية الموجودة، وتوفير الرعاية اللازمة لها، مؤكدا أنه سيتم التعاون مستقبلا في هذا الشأن مع وزارة التضامن الاجتماعي، ما يتيح إعداد قاعدة معلومات متكاملة عن واقع هذه الفئة من العمالة يمكن استخدامها لتحديد أعدادها في القطاع الرسمي، ومن ثم للقطاع غير الرسمي لتوفير حياة كريمة للعمالة غير المنتظمة.

 

وشدد سعفان، على أهمية التعاون والمشاركة الفاعلة بين إدارات الوزارة ومديرياتها في البرامج التي تم إعدادها، ومتابعة عمل المديريات والإدارات التابعة لها فيما يخص تفعيل الموقع الإلكتروني وإرسال واستقبال البيانات عليه كجهة واحدة مسموح العمل من خلالها من قبل الإدارات المركزية والمديريات فقط.

 

واطمأن الوزير على مخزون الوزارة فيما يخص نماذج العمل الخاصة بمكاتب التشغيل والتفتيش والتأكد من كفايتها للفترة القادمة المتبقية قبل الانتهاء الكامل من التحول الرقمي بالوزارة والمديريات التابعة له.

 

ووجه بضرورة التقدم في موضوع استخراج رخصة مزاولة الحرفة في مكان العمل، وذلك من خلال لجنة مشكلة في كل مديرية للقوى العاملة بالمحافظات، وزارتي التضامن الاجتماعي، والداخلية كلاً يعمل في مجاله، بحيث يتوفر للعامل سهولة تغيير المهنة في بطاقة الرقم القومي الخاصة به وفق ما يقوم به من عمل، ويشارك في استخراجها المقاول، وعليه يتم تسهيل تسجيل تلك العمالة ضمن قاعدة بيانات العمالة غير المنتظمة من خلال بطاقات تحقيق الشخصية والمهن المحددة بها.

 

وشدد الوزير على قيام كل مكتب من المكاتب التابعة للمديريات بالمحافظات بعمل لافتات أمام المكاتب توضح المستندات المطلوبة لعمل شهادات قياس مستوى المهارة أو مزاولة الحرفة، وكذلك شهادات القيد وإعدادها في ملفات، وتقديمها للمكتب بعد استيفائها منعا للتزاحم داخل المكاتب كإجراء احترازي لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد، وحفاظا على المواطنين والموظفين، وسيتم إرسال رسائل على رقم هاتف طالب الخدمة المسجل بالأوراق يحدد فيها موعد ومكان الاختبار وكيفية استلام الشهادة فور استخراجها.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك