مونييه يهاجم سان جيرمان بعد انتقاله لدورتموند: مُنعت من دخول النادي - بوابة الشروق
الثلاثاء 4 أغسطس 2020 10:17 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

مونييه يهاجم سان جيرمان بعد انتقاله لدورتموند: مُنعت من دخول النادي

د ب أ
نشر في: الخميس 16 يوليه 2020 - 2:44 م | آخر تحديث: الخميس 16 يوليه 2020 - 2:44 م

أكد الظهير الأيمن البلجيكي توماس مونييه، المنضم حديثا إلى بوروسيا دورتموند قادما من فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، أنه يستهدف تحقيق الألقاب في الموسم الأول له مع فريقه الألماني.

وقال مونييه في تصريحات خاصة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) "بالنظر إلى الإمكانيات الموجودة فإن الفريق عليه أن يتوج بالقاب في السنوات المقبلة".

وأضاف "وسنفعل ذلك، رغبتي في حصد الانتصارات والألقاب لا حدود لها".

وتوج مونييه -28 عاما- بلقب الدوري والكأس في بلجيكا مع كلوب بروج ثم حصد ثنائية الدوري والكأس في فرنسا مع باريس سان جيرمان لثلاثة أعوام متتالية.

وساهم مونييه في تحقيق منتخب بلجيكا المركز الثالث بمونديال روسيا 2018.

وكان مونييه يتطلع لتأجيل الانضمام إلى دورتموند لعدة أسابيع من أجل حصد بطولة جديدة مع سان جيرمان، لكن لم يستطع التوصل لاتفاق مع فريقه الألماني للسماح له بالمشاركة في الدورة المصغرة لدوري أبطال أوروبا التي ستحتضنها العاصمة البرتغالية لشبونة الشهر المقبل.

واعترف مونييه بأن إدارة دورتموند كانت متفتحة على مثل تلك الخطوة ولكن ليوناردو مدير الكرة في سان جيرمان لم يبذل أي جهد في هذا الصدد.

وأضاف "ليوناردو لم يحاول في أي وقت أن يتوصل لاتفاق مع دورتموند، لقد تركني وحيدا، لقد أرادني أن أمثل باريس سان جيرمان مجانا".

وتم إبلاغ مونييه عبر خطاب قانوني بالبقاء بعيدا عن ملعب الفريق، مشيرا إلى أن محاميه حاول أن يحصل له على موافقة للتدريب مع الفريق عقب فترة الإغلاق التي تزامنت مع أزمة فيروس كورونا المستجد، لكن طلبه قوبل بالرفض.

وأشار "بعدها تم إخباري عبر الهاتف بعدم الاقتراب من النادي لأنني قد اتحدث عن أمور مزعجة".

وتابع "ليوناردو قال للصحافة في فرنسا أنني رفضت تمديد عقدي، لكن هذا ليس صحيحا لقد أردت البقاء بشكل واضح".

وانتقد مونييه قرار فرنسا وبلجيكا بإلغاء الموسم بسبب فيروس كورونا، وعدم السير على نفس نهج الدوريات الكبرى في أوروبا والتي قررت استئناف مسابقة الدوري.

وأكد "الاتحادات من خلال هذه الطريقة دمرت موسم كامل من العمل الشاق والرغبة في الفوز، على النقيض من باقي الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى ، فرنسا فرضت البراجماتية على مؤسسات الأندية وعلى رفاهيتها الرياضية والاقتصادية".

وأوضح مونييه "بالنسبة لي فهذه علامة على إن كرة القدم في فرنسا لازال ليس لديها المعنى الثقافي الموجود في البلدان الأخرى".

وقبل انتقاله إلى ألمانيا لم يستطلع مونييه رأي توماس توخيل المدرب الحالي لسان جيرمان والسابق لدورتموند.

وقال في هذا الصدد "عندما اتخذ القرار أحاول دائما أن أثق في شعوري الخاص في المقام الأول".

ووصف مونييه تعاونه مع توخيل بأنه كان "جيدا على المستوى الاحترافي"، معترفا في الوقت ذاته بأنه شعر بأن المدرب في بعض الآحيان "لم يكن يتمتع بحرية كاملة".

وختم بالقول "إذا لم تكن بيب جوارديولا ، جوزيه مورينيو أو كارلو انشيلوتي المدربين الذين فازوا بكل الألقاب فعليك أن تتعامل بشكل جيد حقا مع طاقمك، أن تشاهد وتفهم سريعا كيفية سير الأمور مع اللاعبين حولك، والذين فازوا بالفعل بكل شيء في كرة القدم وبإمكانهم في أي وقت توجيهك وتوجيه بقاءك في النادي".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك