كولومبيا تحبط الأرجنتين وميسي بثنائية في بداية مشوارها في كوبا أمريكا - بوابة الشروق
الجمعة 19 يوليه 2019 2:11 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من يفوز بكأس أمم أفريقيا؟

كولومبيا تحبط الأرجنتين وميسي بثنائية في بداية مشوارها في كوبا أمريكا

د ب أ
نشر فى : الأحد 16 يونيو 2019 - 2:14 ص | آخر تحديث : الأحد 16 يونيو 2019 - 2:50 ص

وجه المنتخب الكولومبي ضربة موجعة لنظيره الأرجنتيني وتغلب عليه 2 / صفر صباح الأحد في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية ببطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كوبا أمريكا 2019) المقامة بالبرازيل.

وعلى ملعب "أرينا فونتي نوفا" بمدينة سلفادور، ظل التعادل السلبي قائما بين الفريقين طوال 70 دقيقة ثم حسم المنتخب الكولومبي المواجهة بهدفين سجلهما البديلين روجير مارتينيز ودوفان زاباتا في الدقيقتين 71 و86.

وشكلت الهزيمة صدمة قوية للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، لاعب برشلونة الإسباني، والذي يخوض البطولة بأمل التتويج للمرة الأولى بقميص منتخب بلاده.

وفجر المنتخب الكولومبي المفاجأة عبر اثنين من عناصره البديلة وحقق انتصارا مستحقا ليكون الأول له أمام نظيره الأرجنتيني منذ عام 2007، وتصدر بذلك المجموعة التي تضم أيضا منتخب باراجواي ومنتخب قطر بطل آسيا، والذي يشارك في البطولة بناء على دعوة من اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول).

وبدت المباراة متكافئة بشكل كبير بين الفريقين في الدقائق الأولى وأظهر المنتخب الأرجنتيني إصرارا في البداية على فرض هيمنته والتسجيل المبكر لكن المنتخب الكولومبي توخى الحذر الدفاعي الشديد ثم انتقلت دفة المباراة لصالحه وكان الأخطر هجوميا وازدادت خطورته في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، لكنه لم ينجح في هز الشباك لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

واختلف الحال شيئا ما في الشوط الثاني، حيث عزز المنتخب الأرجنتيني استحواذه على الكرة وضغطه الهجومي وهدد المرمى الكولومبي أكثر من مرة لكنه تلقى صدمة خلال تفوقه الهجومي عندما افتتح مارتينيز التسجيل لكولومبيا، وتبددت أماله بشكل كبير في العودة خلال المباراة عندما أضاف زاباتا الهدف الثاني لكولومبيا قبل أربع دقائق من النهاية.

وبدأت المباراة بإيقاع لعب سريع وحاول كل من الفريقين فرض أسلوبه لكن المواجهة بدت متكافئة في الدقائق الأولى.

كان المنتخب الأرجنتيني المبادر بالضغط الهجومي وأظهر النجم ميسي وكذلك سيرجيو أجويرو إصرارا على التقدم المبكر، مستفيدين من تمريرات أنخيل دي ماريا، لكن الدقائق الأولى اتسمت بالحذر الدفاعي الشديد خاصة من جانب المنتخب الكولومبي.

وحاول المنتخب الكولومبي الدخول في أجواء المباراة بشكل أكبر، وكاد يهدد المرمى الأرجنتيني في الدقيقة 14 عندما سدد النجم خاميس رودريجيز كرة خطيرة من ضربة حرة لكن الحارس الأرجنتيني فرانكو أرماني خرج ليمسك بالكرة في اللحظة المناسبة.

وأجرى كارلوس كيروش المدير الفني للمنتخب الكولومبي التبديل الأول في المباراة في الدقيقة 15 حيث أشرك روجير مارتينيز بدلا من لويس مورييل الذي بدا متأثرا بإصابة.

وسرعان ما فرض روجير مارتينيز حضوره في المباراة حيث سدد كرة خطيرة من حدود منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار القائم مباشرة.

وحاول المنتخب الأرجنتيني فرض هيمنته على مجريات اللعب من جديد لكنه أخفق في تشكيل الخطورة الهجومية الكافية لهز الشباك.

وأفلت المنتخب الأرجنتيني من اهتزاز شباكه في الدقيقة 29 حيث كاد المنتخب الكولومبي أن يستغل إخفاق الحارس أرماني في تشتيت الكرة بالشكل المطلوب، لكن الدفاع الأرجنتيني أحبط المحاولة بصعوبة.

وفرض المنتخب الكولومبي هيمنته في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، مستفيدا بشكل كبير من تألق خوان كوادرادو في خط الوسط.

وانطلق الكولومبي البديل مارتينيز وتوغل ببراعة إلى داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 39 ثم مرر عرضية إلى النجم فالكاو الذي كاد يسدد في الشباك لكن الدفاع أحبط المحاولة.

واصل المنتخب الكولومبي استحواذه على الكرة والضغط الهجومي المكثف في الدقائق المتبقية من الشوط الأول لكن محاولاته لم تسفر عن هز الشباك لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، أجرى المدير الفني ليونيل سكالوني التبديل الأول في صفوف المنتخب الأرجنتيني حيث أشرك رودريجو دي بول بدلا من أنخيل دي ماريا.

وبعد دقيقة واحدة من بداية الشوط ، سدد لاعب الوسط الأرجنتيني لياندرو باريديس كرة قوية خطيرة من خارج منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار القائم إلى خارج الشباك.

وقدم ميسي واحدة من لقطاته الساحرة في الدقيقة 55 حيث تلقى تمريرة من أجويرو، وتوغل ببراعة شديدة داخل منطقة الجزاء لكن ويلمار باريوس تعاون مع الحارس الكولومبي في منع ميسي من التسديد.

وأنقذ حارس المرمى الكولومبي ديفيد أوسبينا شباكه من هدف محقق في الدقيقة 59 حيث تصدى ببراعة لكرة قوية سددها باريديس وسط ارتباك داخل منطقة الجزاء.

وتلقى كوادرادو البطاقة الصفراء في الدقيقة 61 إثر تدخل قوي مع ميسي وكاد التدخل أن يثير مناوشات بين لاعبي الفريقين لكن الحكم سيطر على الموقف.

وأجرى المدير الفني كيروش التبديل الثاني في صفوف منتخب كولومبيا في الدقيقة 64 حيث أشرك جيفرسون ليرما بدلا من كوادرادو.

وجاءت أخطر فرص المنتخب الأرجنتيني في الدقيقة 66 ، حيث هيأ أجويرو كرة عالية داخل منطقة الجزاء إلى نيكولاس أوتاميندي الذي سددها برأسه وتصدى لها الحارس لترتد إلى ميسي الذي تابعها بتسديدة لكن الكرة مرت بجوار القائم مباشرة.

وأجرى مدرب الأرجنتين تبديله الثاني في الدقيقة 67، حيث أشرك جويدو بيزارو بدلا من جويدو رودريجيز.

وفي الدقيقة 71، افتتح المنتخب الكولومبي التسجيل حيث تلقى البديل روجير مارتينيز تمريرة من خاميس رودريجيز وراوغ ببراعة على حدود منطقة الجزاء ثم سدد بقوة ليسكن الكرة في الزاوية البعيدة من الشباك معلنا تقدم كولومبيا 1 / صفر.

حاول المنتخب الأرجنتيني الحفاظ على هدوئه وكثف محاولاته الهجومية بحثا عن التعادل، لكن الحارس الكولومبي أوسبينا تمكن من الحفاظ على نظافة شباكه. وفي الدقيقة 76 تصدى ببراعة لكرة خطيرة سددها ميسي من ضربة حرة.

وفي الدقيقة 79، شارك ماتياس سواريز في صفوف المنتخب الأرجنتيني بدلا من أجويرو، كما دفع مدرب كولومبيا باللاعب دوفان زاباتا بدلا من فالكاو بعدها بثوان.

وضاعف المنتخب الكولومبي معاناة نظيره الأرجنتيني حينما أضاف الهدف الثاني عن طريق البديل زاباتا، مهاجم أتلانتا الإيطالي، حيث مرر مارتينيز كرة طولية إلى ويليام تيسيلو الذي أرسل عرضية نحو زاباتا ليسكن الكرة في الشباك معلنا تقدم كولومبيا 2 / صفر.

وجاء هدف زاباتا ليبدد أمال المنتخب الأرجنتيني بشكل كبير في تعديل النتيجة ومرت الدقائق المتبقية دون أن تسفر عن جديد لتنتهي المباراة بفوز كولومبيا 2 / صفر وحصدها أول ثلاث نقاط في المجموعة الثانية.

ويلتقي المنتخب الأرجنتيني في المباراة الثانية نظيره منتخب باراجواي يوم الأربعاء في بيلو هوريزونتي ثم يخوض المباراة الثالثة له في المجموعة أمام المنتخب القطري في بورتو أليجري.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك