«البيئة»: وفرنا 145 مليون يورو العام الماضي لتوفيق الأوضاع البيئية للمصانع - بوابة الشروق
الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 4:56 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما توقعك لنتائج منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة؟

«البيئة»: وفرنا 145 مليون يورو العام الماضي لتوفيق الأوضاع البيئية للمصانع

كتب- إسلام عبد المعبود:
نشر فى : الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 2:46 م | آخر تحديث : الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 - 2:46 م

افتتحت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، ورشة العمل الثانية للتعريف ببرنامج التحكم في التلوث الصناعي - المرحلة الثالثة، وذلك بحضور الدكتور المهندس شريف الشربيني رئيس جهاز مدينة ٦ اكتوبر والدكتور محمد خميس رئيس جمعية المستثمرين بمدينة ٦ اكتوبر والعديد من قيادات الوزارة بأحد فنادق مدينة ٦ اكتوبر.

وأكدت فؤاد، في كلمتها على أهمية الدور الذي تلعبه الوزارة في تقديم الدعم الفني والمالي للشركات الغير متوافقة بيئيا لدراسة كل حالة وتحديد أفضل الحلول التي تناسبها للتغلب على المشاكل البيئية الموجودة بها، بالإضافة إلى أنه تم تخصيص ميزانية تبلغ 145 مليون يورو من قبل وزارة البيئة خلال العام الماضي لتوفيق أوضاع عدد من المنشآت الصناعية تقريباً مخصصة للاستثمار البيئي من جانب الشركات الراغبة فى الاستفادة من التمويل مع قيام الوزارة بتقديم منحة مادية تبلغ 20% من إجمالي تكاليف إجراءات الإصحاح البيئي التي تم تحديدها بالدراسة الفنية وذلك للشركات الملتزمة والتي أثبتت إلتزامها بنجاح خلال فترة المتابعة والرصد.

وقالت الوزيرة، إن العلاقة بين البيئة والصناعة علاقة ترابطية وليست طردية مشيرة إلى إنه تم تخصيص145 مليون يورو لتوفيق أوضاع المصانع في العام الماضي وسوف نستمر في توفير الدعم الفني والمالي لتوفيق أوضاع المصانع.

واختتمت الوزيرة كلمتها بالتأكيد على أهمية الصناعة وأنها تعد من أهم ركائز التنمية وهي قاطرتها الرئيسية وأنها تمثل 35% من الدخل القومي علاوة على ان 25% تقريبا من الأيدي العاملة تتركز في مجالات الصناعة المختلفة، واكدت على ضرورة التخطيط المسبق ومراعاة الترشيد في استخدام الموارد الطبيعية وحسن توظيفها، واهمية تطبيق التشريعات ومراعاة الحدود بما يتوافق مع الضوابط و التشريعات البيئية وأن الوزارة عازمة على تكثيف مجهوداتها تجاه دعم وتحسين الأداء البيئي للصناعة تحقيقاً للحفاظ على البيئة وتعزيزياً لقدراتها التنافسية بمختلف الأسواق .

وتم خلال الورشة مناقشة الاشتراطات الخاصة بمشروع التحكم في التلوث الصناعي - المرحلة الثالثة، حيث يقوم البرنامج بتمويل المشروعات البيئية بالمنشآت الصناعية بجميع أنحاء الجمهو50% لواحد على الأقل من الملوثات ذات الأولوية، أن يكون المشروع المقترح تم اختياره بناء على دراسة فنية، ان تزيد فترة استرداد تكلفة المشروع عن عامان ، ان يزيد عمر الشركة المنفذة للمشروع عن 5 أعوام .

ويقوم البرنامج بتمويل المشرعات البيئية في أربعة مجالات هى: انبعاثات الهواء والصرف الصناعي، مشروعات تعديل العملية الإنتاجية او معالجة نهاية الانبوب أو مشروعات تكنولوجيا الانتاج الأنظف، مشروعات ادارة المخلفات الصناعية داخل الشركة، مشروعات تحسين بيئة العمل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك