في يوم الأسرة العالمي.. تعرف على عاطف سالم مخرج الأفلام الأسرية - بوابة الشروق
السبت 20 يوليه 2019 4:55 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من يفوز بكأس أمم أفريقيا؟

في يوم الأسرة العالمي.. تعرف على عاطف سالم مخرج الأفلام الأسرية

الشيماء أحمد فاروق 
نشر فى : الأربعاء 15 مايو 2019 - 8:31 م | آخر تحديث : الأربعاء 15 مايو 2019 - 8:31 م
في 15 مايو من كل عام، يحتفل العالم باليوم العالمي للأسر، وهذا العام تحت شعار "الأسر وتغير المناخ"، وهو اليوم المقرر للاحتفال كل عام منذ أن حددته الأمم المتحدة بموجب قرار 237-47 عام 1993، وتركز احتفالية هذا العام على الأسر والسياسات الأسرية.

وفي الفن المصري تم تقديم أعمال كثيرة عن الأسرة والعلاقات الاجتماعية بينها، ولكن تميز مخرج واحد بتقديم عدد من الأعمال الفنية السينمائية المعبرة عن الأسرة المصرية، وهو المخرج عاطف سالم، فعبر من خلال أفلامه عن الأسرة في الحي الشعبي وحياتها، والعائلة ذات الدخل البسيط، ومشكلة الأسر متعددة الإنجاب وآثارها على طريقة معيشتهم.

وتستعرض «الشروق» الأفلام السينمائية التي قدمها سالم عن الأسرة المصرية..

السبع بنات

ويتعرض الفيلم لحياة الأسرة في حال غياب الأم، وكيفية تعامل الأب مع هذه الحالة، وركز الفيلم على تربية البنات، وطريقة معاملة الأب لهم بعد وفاة أمهم، ودور الأخت الكبيرة في فهم أخواتها ومعالجة مشاكلهم وتحمل المسؤولية كشريك مع والدها.

وقام ببطولته حسين رياض ونادية لطفي وسعاد حسني وصالح سليم، وتأليف نيروز عبد الملك، وأنتج عام 1961.


أم العروسة

يقدم الفيلم الأسرة المصرية البسيطة، التي يعمل رب الأسرة فيها موظفًا، ولديه عدد من الأبناء، ويلقي الضوء على الأحوال المادية للموظف في تلك الفترة التي أنتج فيها الفيلم، عام 1963، ويعبر عن حالة الأسرة أثناء مناسبة مثل زواج الابنة الكبرى، يعرض خلالها لارتفاع الأسعار وتجهيزات الأفراح.

وكان من بطولة عماد حمدي وتحية كاريوكا وسميرة أحمد، وتأليف عبد الحميد جودة السحار.


خان الخليلي

ويحكي حياة أسرة تسكن في أحد أحياء القاهرة العريقة، وهو حي "السكاكيني"، ثم ينتقلون لحي "خان الخليلي"، ويتناول العمل المأخوذ عن قصة للكاتب العالمي نجيب محفوظ دور الأخ الأكبر في الأسرة، والتضحية التي يقدمها من أجل أسرته.

حيث يترك الابن الأكبر الدراسة لكي يعمل ويتكفل بالأسرة، ويحاول أن يساعد الأخ الأصغر في النجاح في الدراسة وتحقيق أحلامه، ويستعرض الفيلم في داخله حياة العائلة في الأحياء الشعبية.

وهو من بطولة عماد حمدي وحسن يوسف وتحية كاريوكا وسميرة أحمد وآمال زايد، وأنتج عام 1966. 


الحفيد

يعكس العمل حياة الموظف المصري في ظل فترة الانفتاح ودخول جهاز جديدة على الأسرة وهو التلفزيون، وتأثيره على الأطفال، ويلقي الضوء على الحالة المادية للموظف، ومعاناته في تلبية طلبات أبناءه، وآثار إنجاب الكثير من الأبناء على شكل المعيشة.

وكان من بطولة ميرفت أمين وعبد المنعم مدبولي وكريمة مختار ونور الشريف، وأنتج عام 1975، ومن تأليف عبد الحميد جودة السحار وإخراج عاطف سالم. 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك