الثلاثاء 18 يونيو 2019 11:20 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل أنت راض عن قائمة المنتخب الوطني لكأس أمم أفريقيا؟

رئيس ائتلاف دعم مصر: تقدمنا بتعديلات الدستور من أجل الوطن فحسب

علاء شبل
نشر فى : الإثنين 15 أبريل 2019 - 11:12 م | آخر تحديث : الإثنين 15 أبريل 2019 - 11:12 م

 

قال الدكتور عبد الهادي القصبي، رئيس ائتلاف دعم مصر وزعيم الأغلبية البرلمانية، إن الائتلاف تقدم بتعديلات الدستور إدراكًا منه بحجم التحديات، مؤكدًا أنه وضع نصب أعينه صالح الوطن فحسب، وأن التعديلات نشأت من إرادة مستقلة ووعي تام بخطورة ودقة المرحلة التي نعيشها، وفق قوله.

وأضاف خلال المؤتمر العام للائتلاف دعمًا للتعديلات الدستورية، بعد أن رحب برئيس ووكيلي المجلس والنواب أعضاء ائتلاف دعم مصر ورؤساء الهيئات البرلمانية، أنهم تحملوا المسئولية التشريعية في مرحلة من أخطر مراحل الحياة السياسية فى مصر، متابعًا: لقد تحملتم المسئولية بعد فترة مضت كانت مؤلمة وعصبية تكالبت فيها قوى الظلام على مصر وضربت الفوضى أنحاء الوطن وانتشر الإرهاب وعاد الخوف واليأس وسارعت دول لقطع علاقتها بمصر حتى وصل الامر الى تجميد عضوية مصر فى الاتحاد الأفريقي، في محاولة لإسقاط الدولة المصرية وأصبحت هيبة الدولة ضائعة بل أصبحنا شبه دولة حتى انتفض الشعب المصرى عن بكرة أبيه فى ثورة أذهلت العالم وفوض الشعب القائد عبد الفتاح السيسي لتحمل عبء المسئولية ولمواجهة الارهاب".

وأكمل: "اصطف الشعب المصرى خلف قيادته الوطنية وتحمل الاعباء حتى عادت مصر وتبوأت مكانتها الدولية وترأست الاتحاد الأفريقي وعاد الأمن والأمان وتحسنت المؤشرات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والعسكرية ودخلنا مرحلة جديدة من البناء والتقدم واستهلت دولتنا مرحلة لها متطلبات جديدة وانطلاقا من مسئوليتنا الوطنية:.

واستطرد: "إدراكًا منا بحجم التحديات تقدم ائتلاف دعم مصر بتاريخ 3 فبراير 2019 بطلب تعديل اثنتي عشرة مادة من دستور 2014 واستحداث ثماني مواد وحذف مادتين تقدمنا بهذا الطلب واضعين نصب أعيننا صالح الوطن فحسب فهذه التعديلات نشأت من إرادة مستقلة ووعي تام بخطورة ودقة المرحلة التي نعيشها مستوعبين المتغيرات التي تحدث فى المنطقة من حولنا،
وعلى مدى شهرين ونصف شهد مجلس النواب حراكا مكثفا ومناقشات لم تتوقف حتى مساء اليوم".

واستطرد: "شهدت قاعات المجلس مناقشات مكثفة فى جلسات خصصها رئيس مجلس النواب الدكتور على عبد العال، للاستماع الى النواب ومقترحاتهم حول التعديلات المقترحة أعقبها حوار مجتمعى موسع لكافة الأطياف ربما لم تشهد الحياة السياسية له مثيلًا في مدى احترام كافة الاراء، وكافة الآراء كانت لها وجاهتها والحقيقة ان هذه المناقشات اسهمت بشكل كبير فى إجراء تعديلات فى صياغة المواد المقترحة تصب بشكل ايجابى فى مصلحة هذا الوطن".

وتابع: "غدا ان شاء الله سيطرح مجلس النواب التعديلات بشكلها النهائي بالجلسة العامة للتصويت عليها نداء بالاسم"، مطالبًا الشعب المصري بأداء دوره في لجان التصويت والمشاركة الفاعلة الايجابية أمام صناديق الاستفتاء.

واستطرد: "لا تلتفتوا لأي صوت يستهدف النيل من أمن واستقرار مصر فلنذهب جميعًا ولنعبر عن أرائنا، فلا سلطان علينا أمام صناديق الاستفتاء سوى ضميرنا ومصلحة وطننا ومستقبل أبنائنا".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك