الصحة: إجراء 950 تحليل كورونا للفرق المشاركة في بطولة العالم لليد خلال الـ 24 ساعة الماضية - بوابة الشروق
الجمعة 5 مارس 2021 9:06 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

الصحة: إجراء 950 تحليل كورونا للفرق المشاركة في بطولة العالم لليد خلال الـ 24 ساعة الماضية

أ ش أ
نشر في: الجمعة 15 يناير 2021 - 11:43 م | آخر تحديث: الجمعة 15 يناير 2021 - 11:43 م

قال الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للجنة الطبية لبطولة كأس العالم لكرة اليد، إنه تم إجراء 950 تحليل (pcr) خاص بفيروس كورونا المستجد خلال الـ ٢٤ ساعة الماضية، لجميع الفرق المشاركة في البطولة وأعضاء الاتحادات، واللجان المنظمة، والعاملين بالفنادق، والفرق الطبية.

وأضاف مجاهد- في بيان، اليوم- أن ذلك يأتي في إطار العمل بخطة التأمين الطبي لبطولة كأس العالم لكرة اليد، والتي تستضيفها مصر في الفترة من ١٣ حتى ٣١ من شهر يناير الجاري، حرصًا على الاهتمام بالصحة العامة لضيوف مصر الكرام، وتشديد الإجراءات الوقائية والاحترازية والطبية تزامنًا مع جهود الدولة في التصدي لفيروس كورونا المستجد، بالتنسيق بين وزارتي الصحة والسكان والشباب والرياضة والاتحاد الدولي لكرة اليد.

وأوضح أنه يتم إجراء مسحات الـ (PCR)، كل 24 ساعة بقاعات مخصصة لذلك بالفنادق، كما يتم إجراء المسحات في حالات الاشتباه، بالإضافة إلى إجراء مسح حراري بشكل دوري على مدار اليوم، لافتًا إلى أنه في حالة ظهور أي حالات إيجابية يتم نقلها إلى أحد المستشفيات المخصصة لاستقبال الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كورونا بوزارة الصحة والسكان؛ لتقييم الحالة وإجراء الفحوصات والتحاليل الطبية طبقًا لبروتوكولات التشخيص، حيث يتم عزل الحالات البسيطة إكلينيكًا بأحد الفنادق المخصصة لذلك ويتم متابعتهم من خلال فريق طبي بالفندق وإعطائهم بروتوكول العلاج لفيروس كورونا، أما الحالات المتوسطة والحرجة يتم عزلها بالمستشفيات التابعة لوزارة الصحة والسكان المخصصة لذلك، لتلقي الرعاية الطبية اللازمة، كما يتم متابعة المخالطين للحالة وتطهير مكان إقامة الحالة المصابة حال تأكيدها.

وأشار إلى أنه تم تقديم الخدمة الطبية لـ ٣٥ فردًا من أعضاء المنتخبات والوفود المشاركة في البطولة على أرض الملاعب أثناء مباريات اليوم من خلال 7 عيادات طبية متواجدة داخل الاستادات، من ضمنهم أحد لاعبي منتخب كوريا الجنوبية، حيث تعرض لكدمة بالركبة اليسرى، وتم تقديم الخدمة الطبية له على أرض الملعب، وعودته إلى فندق الإقامة برفقة فريقه وحالته الصحية جيدة.

وفي إطار المتابعة الدورية للإجراءات الاحترازية والوقائية، أوضح مجاهد أن وفدا طبيا من الاتحاد الدولي لكرة اليد قام صباح اليوم الجمعة، بتفقد أحد الفنادق؛ لمراجعة الإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا المستجد التي تتخذها وزارة الصحة والسكان بأماكن إقامة الوفود المشاركة في البطولة، حيث قام الوفد بتفقد غرف العزل، والقاعات المخصصة لإجراء مسحات الـ (pcr)، وأشادوا بالتنظيم في اختيار تلك الأماكن وبعدها عن غرف إقامة اللاعبين، كما تفقدوا العيادة الطبية بالفندق وأثنوا على التجهيزات الطبية داخل العيادة والخدمات المقدمة بها، موجهين الشكر لوزارة الصحة لما تقوم به من مجهودات وتشديد للإجراءات الاحترازية بجميع فعاليات البطولة، وإلزام جميع الوفود بإجراءات التباعد الاجتماعي بين المنتخبات بفنادق الإقامة، وتوفير المستلزمات الوقائية اللازمة، بالإضافة إلى نشر المطبوعات التوعوية بجميع أماكن تواجد أفراد البعثات بـ 6 لغات أجنبية، وتوفير مادة علمية وقائية للعرض على شاشات الإعلانات المرئية، وفي الفنادق والصالات الرياضية.

وفيما يخص نشر الوعي خلال فعاليات المباريات، لفت مجاهد إلى أنه يتم تقديم التوعية اللازمة بالإجراءات الوقائية والاحترازية لفيروس كورونا المستجد لجميع المشاركين في البطولة، من خلال الأكشاك الطبية المتواجدة داخل الاستادات الرياضية وأمام صالات الألعاب، وتضم فرقا من المثقفين الصحيين بوزارة الصحة.

وتابع أنه تم تنظيم ندوة توعوية، اليوم، للعاملين بالفنادق؛ للتأكيد على الالتزام بجميع الإجراءات الوقائية والاحترازية التي يتم اتباعها خلال تقديم الوجبات الغذائية من مأكولات ومشروبات لأعضاء المنتخبات والوفود التي تقيم بالفنادق، وأثناء غسل الملابس وتطهيرها، وكذلك سبل تطهير وتعقيم أرجاء غرف الوفود والأدوات التي يستخدمونها، وتطهير والطاولات والكراسي في الأماكن المشتركة بالفندق، حرصًا على سلامة جميع المتواجدين بالفنادق.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك