فيديو.. ليلى حسين: دوري في ملوك الجدعنة لطيف واستفدت منه جدا - بوابة الشروق
الإثنين 26 يوليه 2021 2:17 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن تكسر مصر رقمها التاريخي بتحقيق أكثر من 5 ميداليات أوليمبية في أولمبياد طوكيو؟

فيديو.. ليلى حسين: دوري في ملوك الجدعنة لطيف واستفدت منه جدا

ليلى حسين فى ملوك الجدعنة
ليلى حسين فى ملوك الجدعنة

نشر في: الإثنين 14 يونيو 2021 - 4:02 ص | آخر تحديث: الإثنين 14 يونيو 2021 - 4:02 ص

قالت الفنانة ليلى حسين، إنها شاركت في مسلسلين تم عرضهما بشهر رمضان الكريم وهما «ملوك الجدعنة» و«القاهرة كابول» اللذان لاقوا نجاحًا كبيرًا خلال عرضهما، مشيرة إلى مشاركتها في مسلسل «القاهرة كابول» من العام الماضي ولم يكتمل المسلسل لظروف كورونا وتم استكماله قبل شهر رمضان.
وأضافت خلال لقائها لبرنامج «حلو الكلام» مع الإعلامية منال سلامة، المذاع على قناة «صدى البلد»، أن مسلسل «ملوك الجدعنة» تم تصوير نصف مشاهد دورها في بيروت، ذاكرة أنها انتهت من مشاهدها في مسلسل «القاهرة كابول» قبل السفر إلى لبنان لتصوير دورها في مسلسل «ملوك الجدعنة».
وتابعت: «الانتهاء من مسلسل القاهرة كابول قبل دوري في مسلسل ملوك الجدعنة أتاح لي التركيز بشكل كبير في دور عواطف في مسلسل ملوك الجدعنة؛ رغم أنه كان هناك تحذيرات مشددة في بيروت في ظل انتشار فيروس كورونا».
وذكرت أن مشاركتها في مسلسل «الخروج» يُعد من أبرز أدوارها في عالم الفن ويُعد علامة فارقة في تاريخها الفني، مشيرة إلى أنها جسدت فيه لأول مرة دور فتاة ليل فجة وجريئة جدًا.
وأوضحت أن الشخصية بعيدة كل البعد عن شخصيتها الحقيقية، لافتة إلى أن رد فعل المشاهدين صدمها وشجعها على دورها ووجه لها الجمهور التحية على أدائها الصادق في المسلسل.
وأشارت إلى أنها لم تكن خائفة من مشاركتها في المسلسل وتجسيدها لدور فتاة ليل نهائيًا، ولكن كل التفكير كان في كيفية تقديم الدور بشكل جيد، خاصة وأنه العمل الرابع لها في عالم الفن، مشيرة إلى أنها استعدت للدور جيدًا من خلال قراءة العمل كاملًا لكي تتعرف على أبعاد الشخصية جيدًا.
ولفت إلى ترشيحها لدور «عواطف» في مسلسل «ملوك الجدعنة» عن طريق المخرج أحمد خالد موسى، معقبة: «شاهدني في الكثير من الأعمال وآخرهم مسلسل "حكايات بنات"، ورأى أنني مناسبة لتجسيد الدور، وتواصلت مع الشركة وقرأت الورق ومضيت».
وأفادت بأن دور شخصية عواطف في مسلسل «ملوك الجدعنة» مميز وجديد لأني أول مرة أقدم دور بنت شعبية وشريرة وكانت فرصة كي أغير جلدي من دور ليلى البنت الكيوت اللطيفة لبنت شريرة فكنت أريد الجمهور يشاهدني بشكل مختلف تمامًا في دور البت الكيوت ليلى ومختلف عن الأدوار التي قدمتها من قبل.
ولفتت إلى أن شخصية عواطف في مسلسل «ملوك الجدعنة» كانت شريرة وطماعة وأنا بالنسبة لي الشخصيات دي بكرهها جداً وكان مطلوب مني أجسد الدور بإتقان وأنا كـ«ليلى» طبيعتي هادية وصوتي منخفض جداً ومختلفة تماماً عن عواطف فكان دور «عواطف» صعب وأخذ مني مجهودا كبير جداً.
وأكدت أن تجربة مسلسل «ملوك الجدعنة» كانت لطيفة جداً واستفادت منه بشكل كبير، خاصة وأن الجمهور شاهدها بشكل مختلف، متابعة: «أعتقد أني خارجة من التجربة دي كسبانة وده مسئولية كبيرة ولازم اللي جاي على نفس المستوى، الحمد لله التجربة أضافت ليا جداً».
واستطردت: «لم أتوقع ردود الأفعال الكبيرة للجمهور والتي أعجبتني جداً، وكنت أعلم أن الجمهور سيكره شخصية عواطف ولكن حدث العكس هو أن الجمهور أشاد بأنني قدمت الشخصية بشكل كويس جداً ومبسوطين جداً من دوري في الشخصية ومصداقيته لدرجة أنهم بيتعاملوا معايا على أساس عواطف وبيقوله لي "أحنا لو شوفناكي في الشارع هنموتك».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك