تأجيل محاكمة قاتلة زوجها بمساعدة عشيقها وآخرين برأس سدر لجلسة سبتمبر المقبل - بوابة الشروق
الأربعاء 28 يوليه 2021 6:24 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن تكسر مصر رقمها التاريخي بتحقيق أكثر من 5 ميداليات أوليمبية في أولمبياد طوكيو؟

تأجيل محاكمة قاتلة زوجها بمساعدة عشيقها وآخرين برأس سدر لجلسة سبتمبر المقبل

رضا الحصري
نشر في: الإثنين 14 يونيو 2021 - 12:01 م | آخر تحديث: الإثنين 14 يونيو 2021 - 12:01 م
أصدرت محكمة جنايات جنوب سيناء في جلستها المنعقدة برئاسة المستشار سعيد محمد، وعضوية المستشارين ممدوح محمد، إيهاب محمد، وعبد الرحمن عبد العزيز سكرتير المحكمة بتأجيل نظر قضية قاتلة زوجها بمساعدة عشيقها وآخرين إلى جلسة سبتمبر المقبل، لاستكمال والاستماع لمرافعة الدفاع.

وكانت النيابة العامة بجنوب سيناء، أحالت أوراق القضية بعد تحقيقات استمرت 5 شهور، إلى محكمة جنايات جنوب سيناء.

واستمعت النيابة لأقوال المتهمة بقتل زوجها، بمساعدة عشيقها وآخرين في إحدى القرى التابعة لمدينة رأس سدر، ووجهت لهم تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد.

وترجع وقائع القضية إلى بداية شهر نوفمبر الماضي، عندما تلقى اللواء أحمد الألفي، مدير أمن جنوب سيناء، إخطاراً من قسم شرطة رأس سدر، يفيد ادعاء زوجة شابة دخول 5 ملثمين إلى منزلها بقرية "رأس مسلة"، التابعة لمدينة رأس سدر، وقتلهم زوجها بعدة طعنات في أنحاء متفرقة من جسده.

وكشفت التحريات أن الزوجة، ربة منزل، تبلغ من العمر 20 سنة، خططت لقتل زوجها، سائق، 25 سنة، بمساعدة عشيقها وشقيقه، بعد أن دست له الأقراص المنومة في الطعام، لارتباطهما بعلاقة عاطفية، وعدم رغبتها في الاستمرار مع زوجها، بسبب إساءة معاملته لها، والاعتداء عليها بين الحين والآخر، وفقاً لما أدلت به في التحقيقات، وبدأت المتهمة اعترافها بقولها: «كان لازم يموت، كان هيفضحني أنا وعشيقي».

واعترفت الزوجة بأنها عقدت العزم على التخلص من زوجها، بعدما اكتشف علاقتها المحرمة مع عشيقها، وهدد بفضحها أمام أسرتها وجيرانها، فقررت التخلص منه بالاتفاق مع المتهم الثاني، ووضعا خطة للتخلص منه، شاركهما شقيق عشيقها في تنفيذها.

وقالت المتهمة إنها لم يكن لديها خيار آخر غير قتل زوجها، واتفقت مع عشيقها، المقيم في الجيزة، على أن يتخلصا من الزوج، ولم يتردد العشيق في الموافقة على عرض عشيقته، وأخبرها بأنه سوف يحضر شقيقه معه لمساعدته في تنفيذ الجريمة.

وتابعت المتهمة أنه في يوم الواقعة، حضر العشيق وشقيقه من الجيزة، وقامت بإحضار دواء منوم ووضعته للمجني عليه في الطعام، وبعد تناول الطعام دخل غرفة نومه واستغرق في النوم، بعدها قمت بفتح باب المنزل، ودخل العشيق وشقيقه إلى غرفة النوم، التي يوجد بها زوجها، وسددا له عدة طعنات بالسكين، ثم قاما بضربها على رأسها، حسب الاتفاق معهما، بغرض تضليل الأجهزة الأمنية، ثم هربا من موقع الجريمة.

وأوضحت المتهمة أنها أبلغت الشرطة، وجرى نقل الجثة إلى المشرحة، وجرى تحرير محضر بالواقعة، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بحبس المتهمين على ذمة التحقيقات، وحري إحالتهم محبوسين علي ذمة القضية الي محكمة الجنايات.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك