الإسكان تنظم ورشة عمل لقانون التصالح في بعض مخالفات البناء وتقنين أوضاعها بالإسكندرية والقاهرة - بوابة الشروق
السبت 25 يناير 2020 8:02 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستحرص على زيارة معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا العام؟

الإسكان تنظم ورشة عمل لقانون التصالح في بعض مخالفات البناء وتقنين أوضاعها بالإسكندرية والقاهرة

أ ش أ
نشر فى : الخميس 12 ديسمبر 2019 - 12:11 م | آخر تحديث : الخميس 12 ديسمبر 2019 - 12:11 م

نظم قطاع الإسكان والمرافق بوزارة الإسكان برئاسة المهندسة نفيسة هاشم، وكيل أول الوزارة.. ورشة عمل بمحافظة الإسكندرية، بشأن القانون رقم 17 لسنة 2019، والصادر بشأن التصالح في بعض مخالفات البناء وتقنين أوضاعها، ولائحته التنفيذية، وذلك في إطار تكليفات وزير الإسكان بمتابعة تفعيل أحكام القانون، واستجابة لدعوة المهندس محمد صبري، رئيس جمعية رجال الأعمال بالإسكندرية، والمهندس علي راغب، رئيس لجنة الإسكان بالجمعية.

وقدمت المهندسة نفيسة هاشم، رئيس لجنة الرد على استفسارات تطبيق القانون، خلال ورشة العمل، وبحسب ما ورد في بيان الوزارة اليوم.. عرضا مرئيا يوضح أحكام القانون رقم 17 لسنة 2019، وآليات تنفيذه، وأحكام اللائحة التنفيذية، والنماذج الاسترشادية المرفقة بها، كما قامت بالرد على استفسارات الحضور من الجهات الإدارية بالمحافظة، لتذليل العقبات التي تواجه تلك الجهات خلال تفعيل أحكام القانون ولائحته التنفيذية.. مشيرة إلى التيسيرات التي أقرتها اللجنة المختصة بالرد على الاستفسارات لسرعة إنفاذ القانون والتيسير على المواطنين، وذلك بحضور أعضاء جمعية رجال الأعمال بالإسكندرية، والمهندس أحمد حسين، مدير مديرية الإسكان والمرافق، ورؤساء الأحياء، والإدارات الهندسية بالمحافظة.

وحثت رئيس قطاع الإسكان والمرافق، ممثلي الجهات الإدارية، على الالتزام بأحكام القانون ولائحته التنفيذية، وتيسير استقبال طلبات المواطنين للتصالح وتقنين الأوضاع، وعدم التزيد في المستندات، وسرعة انتهاء اللجان من البت في الطلبات المقدمة، موضحة أن طلبات التصالح وتقنين الأوضاع المُقدمة بالمحافظة، وفقا للبيانات الواردة للوزارة، بلغت نحو 64 طلبا فقط، وقد أوشكت فترة استقبال الطلبات على الانتهاء، مما يتطلب بذل المزيد من الجهد لتوعية المواطنين، وتيسير الإجراءات.

وأكدت أهمية الانتهاء من تحديد سعر المتر المسطح مقابل التصالح، وصدور قرار المحافظ ونشره ليكون حافزا للمواطنين على التقدم بطلبات التصالح وتقنين الأوضاع.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك