وزيرة التضامن عن سكان الأسمرات: 13.6% من الأسر تعولها سيدات - بوابة الشروق
الإثنين 3 أغسطس 2020 7:29 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

وزيرة التضامن عن سكان الأسمرات: 13.6% من الأسر تعولها سيدات

أ ش أ:
نشر في: الأحد 12 يوليه 2020 - 3:31 م | آخر تحديث: الأحد 12 يوليه 2020 - 3:31 م

قالت وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج، اليوم الأحد، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي دائما يوجه ببناء الإنسان بصفته الحجر الأساس والبؤرة المركزية لبناء الوطن، مشيرة إلى أن الاستثمار في البشر هو واجب وملزم وملح للحفاظ على مكتسبات الفترة السابقة و لتعظيم المليارات التي تم ضخها من أجل التنمية العمرانية.

وأضافت القباج -في كلمة لها خلال افتتاح الرئيس السيسي عدد من المشروعات القومية - أن التنمية السكانية هي الوجه المكمل للتنمية العمرانية ودون التوسع والتعمق في مسألة التنمية السكانية وتحسين خصائص السكان فلدينا خطر في الحفاظ على استدامة هذا الجمال وهذه الكفاءة والجودة في الخدمات لذلك وواجب علينا أن نهتم بتحسين خصائص السكان والتأهيل المجتمعي والسلوكي للقاطنين في المناطق الجدية والمنقولين من المناطق العشوائية.

واستعرضت وزيرة التضامن، خصائص السكان فى الأسمرات، موضحة أن 13.6% من الأسر تعولها سيدات، فى حين 47.7 % يبلغ عدد أفرادها أكثر من 4 أفراد، فضلا عن 65% من هذه الأسر عمالة غير منتظمة، كما أن 14.5 % من تلك الأسر تعاني من أمراض مزمنة وإعاقة، ونسبة 33 % يعانون من الأمية، و 11% منهم يحصلون على دعم نقدى، و 17.3% يحصلون على معاش، و47.5 % يستفيدون من بطاقات التموين.

وأكدت القباج أن هناك تعاونا مع عدة وزارات لتقديم الدعم اللازم للمواطنين، مشيرة إلى أن التوعية والتغيير السلوكي ليس فقط للفرد ولكن يشمل الفرد والأسرة والمجتمع كله، مؤكدا أن التنمية الاقتصادية هي ضرورية لهذه المناطق إلى جانب الحد من الزيادة السكانية.

ووجهت وزيرة التضامن الشكر لصندوق تحيا مصر وزارة الأوقاف والبنوك ومنظمات المجتمعات المدني التي ساهمت في تأثيث الوحدات السكنية.

وقالت إن برنامج وعي هو برنامج أطلقته الوزارة بداية العام الحالي وهو يحتوي على 12 رسالة تركز على الصحة والتعليم ووقف العنف ضد الأطفال وقف العنف ضد النساء وختان الإناث والزواج المبكر وموضوعات أخرى تعمل على تشكيل وعي المواطن المصري وستعطيهم توعية للارتقاء بهم.
وأضافت، أما بالنسبة للتنمية الاقتصادية والتغطية التأمينية أوضحت وزيرة التضامن أنها تعتبره محورا هاما حتى يتلقى المواطن تدريب وتأهيل من أجل التشغيل حيث أن كثير من الشباب يدخل سوق العمل دون تدريب وتأهيل ما يعطي أحيانا أفضلية لعمالة أجنبية مدربة.
وأوضحت أن الوزارة تتعاون مع 18 شركة مختصة لتدريب العمال للدفع بهم في سوق العمل.
وتحدثت الوزيرة أيضا على خطة الوزارة للحد من الزيادة السكانية عن طريق التوعية ووضع استراتيجية تعتمد على توظيف موارد الجمعيات الأهلية النشطة والتعاون مع وزارتي الصحة والسكان والإعلام.
واستعرضت الوزيرة خلال حديثها أمام الرئيس مجموعة من المبادرات والاستراتيجيات التي حققتها الوزارة لتقديم الدعم للمواطن والارتقاء به.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك