هاميلتون يتوج بسباق جائزة ستيريا الكبرى ضمن منافسات فورومولا-1 - بوابة الشروق
الإثنين 10 أغسطس 2020 9:12 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

هاميلتون يتوج بسباق جائزة ستيريا الكبرى ضمن منافسات فورومولا-1

د ب أ
نشر في: الأحد 12 يوليه 2020 - 5:47 م | آخر تحديث: الأحد 12 يوليه 2020 - 5:47 م

استعاد لويس هاميلتون، بطل العالم، توازنه في بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، بعد بداية محبطة للموسم الذي بدأ متأخرا بسبب وباء فيروس كورونا، بفوز مقنع بسباق جائزة ستيريا الكبرى اليوم الأحد.

وحقق سائق فريق مرسيدس فوزه الـ85 في مسيرته ولم يتمكن أي سائق من تحديه بعد أن بدأ السباق من مركز الإنطلاق الأول على مضمار ريد بول رينج في سبيلبيرج، بالنمسا، البالغ طوله 318ر4 كيلومترا.

وحافظ فالتيري بوتاس، زميل هاميلتون في فريق مرسيدس، بصدارته لترتيب السائقين بعدما احتل المركز الثاني، بينما جاء ماكس فيرستابين،سائق ريد بول، في المركز الثالث.

وتواصلت البداية الكارثية لفريق فيراري هذا الموسم بعدما اصطدم تشارلز لوكلير بزميله سيباستيان فيتيل في اللفة الأولى، ليخرج الثنائي من السباق.

وتستأنف منافسات موسم فورمولا-1 بسباق الجائزة الكبرى المجري الأحد المقبل.

وأنهى هاميلتون سباق الجائزة الكبرى النمساوي في المركز الرابع بعدما تعرض لعقوبة على نفس المضمار الأسبوع الماضي ولكنه استطاع ان يعود باداء رائع أمس السبت بعدما فاز بمركز الانطلاق الأول في التجربة الرسمية التي أقيمت تحت الأمطار.

وكانت الشمس ساطعة في يوم السباق، ولكن، وبعد أن قام السائقين بالاعتراض ضد العنصرية، هيمن هاميلتون على السباق من بدايته لنهايته.

ولم يكن فيرستابين قريبا بما يكفي للضغط على هاميلتون في ثاني سباق يقام بدون جمهور بسبب وباء فيروس كورونا، قبل أن يدخل مركز الصيانة في اللفة الرابعة والعشرين. ودخل هاميلتون مركز الصيانة بعدها بلفتين وفاز بالسباق.

واستمر بوتاس في السباق قبل أن يدخل مركز الصيانة بعد فيرستابين بعشر لفات معتمدا على الإطارات اللينة، وكان لديه أفضلية للحصول على إطارات متوسطة على المدى الطويل لنهاية السباق.

واستطاع فيرستابين، بمشاكل في سيارته، أن يتصدى لمحاولات السائق الفنلندي لتخطيه، ولكن بوتاس تمكن من تخطيه قبل نهاية السباق بثلاث لفات.

وبينما يبدو مرسيدس المرشح الأقوى للفوز بفئة الصانعين للمرة السابعة على التوالي، واجه فيراري سباقا كوميديا بعد أن واجه صعوبة في السباق الافتتاحي الأسبوع الماضي.

وأدخل الفريق تحديثات في السيارة أحدثت فرقا قليلا في الاداء أثناء التجربة الرسمية وخسر الفرصة في اختبارها في ظروف السباق عندما اصطدم لوكلير بفيتيل مبكرا.

ودخل فيتيل بصعوبة لمركز الصيانة لكنه لم يتمكن من العودة بينما انتهى سباق لوكلير بعدها بعدة لفات قليلة.

وقال فيتيل لشبكة "سكاي سبورتس" :" كانت لدي الأفضلية ولم أكن أتوقع أن يقوم لوكلير بمحاولة أي شيء. يجب أن نتفادى مثل هذه المواقف ولكن لم يكن بامكاني فعل شئ آخر ".

وبدأ لوكلير من المركز الرابع عشر، بعد أن حصل على عقوبة التراجع ثلاثة مراكز في التجربة الرسمية واعترف بالخطأ الذي ارتكبه. وقال على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" :"أنا اشعر بالاحباط في داخلي. سيبستيان لم يرتكب أي أخطأ اليوم".

وأضاف :"كان لدي شغف كبير بالتقدم عدة مراكز في اللفة الأولى، سأتعلم من هذا".

واحتل أليكس ألبون المركز الرابع بالسيارة الثانية لفريق ريد بول، فيما جاء لاندو نوريس سائق مكلارين في المركز الخامس بعدما تفوق على ثنائي ريسينج بوينت سيرجيو بيريز ولانس سترول.

وأكمل المراكز العشرة الأولى، دانييل ريتشاردو (رينو)، وكارلوس ساينز (مكلارين) ودانيل كفيات (ألفا توري)، بينما لم يحصل على نقاط كل من كيمي رايكونين (ألفا روميو)، كيفين ماجنوسين وروماين جروسيان (هاس)، أنطونيو جيوفيناتزي (ألفا روميو)، وبيير جاسلي (ألفا تاوري)، وجورج روسيل ونيكولاس لاتيفي (وليامز).

وانسحب من السباق إستيبن أوكون، سائق رينو، بجانب ثنائي فريق فيراري.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك