التعليم العالي تبحث آليات التعاون العلمي والتكنولوجي مع سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة - بوابة الشروق
الأحد 22 سبتمبر 2019 7:56 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في اختيار حسام البدري لتدريب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم؟

التعليم العالي تبحث آليات التعاون العلمي والتكنولوجي مع سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة

عمر فارس
نشر فى : الأربعاء 12 يونيو 2019 - 7:48 م | آخر تحديث : الأربعاء 12 يونيو 2019 - 7:48 م

استقبلت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، مساء اليوم الأربعاء، يون يو تشول سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة، والوفد الموافق له، وذلك بمقر الوزارة.

وأكد الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي على عمق العلاقات التاريخية التي تربط بين مصر وكوريا الجنوبية، مشيرًا إلى أهمية العمل المشترك من أجل مزيد من تفعيل التعاون بين البلدين في المجالات التعليمية والعلمية والبحثية.

وأوضح أن كوريا الجنوبية قد حققت طفرة تعليمية هائلة، لافتًا إلى أهمية التعاون بين البلدين في مجال تطوير الأنظمة التعليمية وتبادل العلوم والتكنولوجيا.

وخلال اللقاء ناقش الجانبان عدة موضوعات حول التعليم العالي، وتبادل الرؤي المستقبلية، وتوفير المنح الدراسية للطلاب المصريين للدراسة بالجامعات الكورية، وكيفية الاستفادة من التجربة الكورية في مجال التعليم وخاصة التعليم الفني والتكنولوجي.

وبحث الجانبان آخر التطورات حول إنشاء الكلية التكنولوجية المصرية الكورية بجامعة بني سويف التكنولوجية، وأشاد الوزير بهذا المشروع التعليمي الضخم كأحد النماذج المثمرة للتعاون بين البلدين، مشيرًا إلى اهتمام القيادة السياسية بهذا المشروع الذي يهدف إلى تزويد سوق العمل المصري بالعمالة المؤهلة لتنفيذ المهام المنوطة بها على أعلى مستوى فني، وخاصة في الوظائف ذات التقنيات الفنية العالية، لافتًا إلى أنه من المقرر افتتاح الدراسة بالجامعة التكنولوجية ببني سويف في سبتمبر المقبل.

وأضاف أن الجامعات التكنولوجية تعد امتدادًا لمسار طلاب التعليم الفني والتي تعمل على إكسابهم المهارات العملية والعلمية لمواكبة متطلبات سوق العمل المحلي والدولي، وذلك من خلال البرامج التكنولوجية التي يتم تطبيقها بالكليات التابعة للجامعة، والتي وضعت بناء على احتياجات المشروعات القومية.

ومن جانبه أكد سفير كوريا الجنوبية، حرص بلاده على دعم التعاون بين الجامعات المصرية ونظيرتها الكورية، من خلال المنح وتدريب الطلاب المصريين في أفضل الجامعات الكورية، مشيدًا بأهمية زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لكوريا الجنوبية في مارس ٢٠١٦، والتي كان لها أطيب الأثر في دعم علاقات التعاون في العديد من المجالات بين الجانبين، كما أشاد بصدور القرار الجمهوري الخاص بإنشاء الجامعات التكنولوجية باعتبارها نقلة هامة في استحداث مسار جديد للتعليم الفني بمصر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك