الجمعة 22 مارس 2019 11:01 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في التصميم الجديد لقميص المنتخب المصري لكرة القدم؟

وزيرة البيئة: ميكنة مشروع إعادة تدوير البطاريات لحماية العمال وتوطين تكنولوجيا جديدة

أحمد العيسوي
نشر فى : السبت 12 يناير 2019 - 1:00 م | آخر تحديث : السبت 12 يناير 2019 - 1:00 م

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، إن مشروع إعادة تدوير البطاريات، الذي تم تدشينه اليوم بمدينة السادات، يأتي ضمن مساعي الوزارة لإعادة تدوير المخلفات والحفاظ على البيئة.

وأضافت في تصريحات لبرنامج «الأخبار»، المذاع عبر فضائية «dmc»، اليوم السبت، أن المصنع كان قائمًا إلا أنه واجه تحديات تتمثل في استخدام الأيدي للتصنيع وإعادة تدوير البطاريات، وهو ما كان يضر بصحة العمال، نظرًا لاستنشاقهم موادًا خطرة عند استخراجها من البطاريات.

وأوضحت أنه تم تحويل المصنع إلى نظام أوتوماتيكي بالكامل، بالتعاون مع بنك التعمير الألماني، بتكلفة بلغت 6.5 مليون يورو، مشيرة إلى وصول نسبة إعادة التدوير إلى 98% من البطاريات، باستخراج قوالب الرصاص والبلاستيك والمادة السائلة للبطارية، وإعادة استخدامهم.

وذكرت أن المصنع كان يستورد موادًا معينة لاستخدامها في البطاريات، إلا أن أسلوب التكنولوجيا الجديدة مكن المصنع من توطين صناعة هذه المنتجات محليًا بدلًا من استيرادها، مع زيادة إنتاجه من 35 ألفًا إلى 90 ألف بطارية، مشيرة إلى مساهمة المصنع في توفير فرص العمل والحفاظ على البيئة، فضلًا عن القيمة الاقتصادية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك