وزير الخارجية اللبناني الأسبق: استقلت لأني لم أجد نفسي في الحكومة - بوابة الشروق
الأربعاء 23 سبتمبر 2020 11:05 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

وزير الخارجية اللبناني الأسبق: استقلت لأني لم أجد نفسي في الحكومة

ناصيف حتى
ناصيف حتى
هديل هلال
نشر في: الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 12:07 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 12:07 ص

قال وزير الخارجية اللبناني المستقيل، ناصيف حتى، إنه تقدم باستقالته؛ بسبب عدم المضي بنفس الحزم والقوة ضمن خارطة طريق وجدول زمني ببرنامج الإصلاح الهيكلي الشامل للاقتصاد والوضع المالي اللبناني الذي وضعته الحكومة.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لفضائية «سكاي نيوز عربية»، مساء الاثنين، أنه تولى المنصب حتى يستطيع خدمة بلده بعد أن عمل 35 عامًا كدبلوماسي، قائلًا إن ما يحدث بلبنان يدل على الحاجة إلى الإصلاح وإنقاذ الدولة.

ولفت إلى أن الحكومة المستقيلة كان أمامها العديد من التحديات لتغيير الواقع لصالح الدولة، متابعًا: «استقلت في الثالث من أغسطس لأني لم أعد أجد نفسي في الحكومة».

وأشار وزير الخارجية اللبناني المستقيل إلى أن الكارثة في لبنان مسبباتها المباشرة غياب منطق المسؤولية والمساءلة والشفافية بالسلطة، معقبًا على انفجار مرفأ بيروت: «هناك تقاذف للمسؤوليات ولم يعالج أحد الأمر منذ ست سنوات».

وكان رئيس الوزراء اللبناني حسان دياب، قد قال إن الحكومة لم تمتلك مصالح شخصية أثناء توليها مقاليد الحكم، معلنًا استقالة الحكومة رسميًا على الهواء مباشرة، وذلك على خلفية حادث انفجار مرفأ بيروت والاضطرابات التي شهدها لبنان، خلال الفترة الأخيرة.

وقال مدير عام رئاسة الجمهورية اللبنانية، أنطوان شقير، إن الرئيس ميشال عون شكر رئيس الوزراء المستقيل حسان دياب والوزراء طلب منهم الاستمرار بتصريف الأعمال ريثما تُشكل الحكومة الجديدة.

واندلع حريق كبير، الأسبوع الماضي، في العنبر رقم 12 بالقرب من صوامع القمح في مرفأ بيروت، في مستودع للمفرقعات، وسمع دوي انفجارات قوية في المكان، ترددت أصداؤها في العاصمة والضواحي، وهو ما أسفر عن سقوط عشرات الشهداء وآلاف الجرحى.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك