ضربة البداية في الداخل.. صناديق اقتراع انتخابات مجلس الشيوخ تستقبل الناخبين اليوم - بوابة الشروق
الخميس 24 سبتمبر 2020 10:08 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

ضربة البداية في الداخل.. صناديق اقتراع انتخابات مجلس الشيوخ تستقبل الناخبين اليوم

أرشيفية
أرشيفية
محمد نابليون وأحمد عويس ومحمد فتحي وشريف حربي
نشر في: الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 6:57 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 11 أغسطس 2020 - 6:57 ص

تعقيمات وإجراءات احترازية من كورونا.. وغرف عمليات بمجلس الوزراء والمحافظات والأحزاب لمراقبة عمليات التصويت.. وشعراوى: شاركوا فى أجواء الشفافية والنزاهة
السجينى يدعو لـ«نشر الوعى بالتحديات الداخلية والخارجية».. وأبو شقة: استعملوا الواجب الملقى على عاتقكم.. ومقلد: ظروف المرحلة تحتم المشاركة

تنطلق الجولة الأولى من انتخابات أعضاء مجلس الشيوخ، اليوم وغدا فى الداخل، حيث تفتح لجان التصويت أبوابها لانتخاب ثلثى أعضاء المجلس بواقع 200 عضو مقسمين على النظام الفردى والقائمة، ويعين رئيس الجمهورية 100 عضو آخرين، ليكتمل النصاب القانونى لأعضاء المجلس بواقع 300 عضو.

ووفقا لما أعلنته الهيئة الوطنية للانتخابات فإن القائمة النهائية للمرشحين اشتملت على 787 مرشحا بنظام القائمة والفردى، موزعين على محافظات الجمهورية، علما بأن مرشحى نظام القائمة بلغ عددهم 100 مرشح فقط، وهو عدد المقاعد المخصص لمرشحى القوائم، حيث تدخل القائمة الوطنية «من أجل مصر» منفردة على تلك المقاعد، وتتشكل هذه القائمة من مرشحين منتمين لمجموعة من الأحزاب السياسية على رأسها حزب مستقبل وطن.

وأكد وزير التنمية المحلية محمود شعراوى، انتهاء المحافظات من الاستعدادات والتجهيزات الخاصة بإجراء الانتخابات، حيث تم رفع حالة الاستعداد القصوى لجميع الأجهزة التنفيذية والأحياء والمراكز والمدن والوحدات المحلية بالمحافظات وفتح غرف العمليات للمتابعة على مدى الساعة.

ووجه الوزير، بحسب بيان أمس، بفتح غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة اعتبارا من أمس، حتى انتهاء عملية التصويت بالمحافظات، للمتابعة والتنسيق مع غرف العمليات بالمحافظات وغرفة العمليات المركزية بمجلس الوزراء.

وأجرى شعراوى اتصالات مع عدد من المحافظين للتأكد من اتخاذ الاستعدادات والتجهيزات الخاصة بالانتخابات، وجولات تفقد ومتابعة عدد من مقار اللجان الانتخابية، للتأكد من جاهزيتها لاستقبال الناخبين، وإقامة المظلات اللازمة لانتظارهم أمام مقار اللجان خلال عملية التصويت، وكذلك تعقيم وتطهير اللجان.

ووجه المحافظين باستمرار المرور الدورى على مدى يومى التصويت لمتابعة سير عملية التصويت، وتقديم جميع التيسيرات للمواطنين، وحل أى مشكلات أو معوقات على الفور والتأكد من تنفيذ الاجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ودعا جميع المواطنين بمختلف محافظات الجمهورية إلى النزول والإدلاء بأصواتهم والمشاركة فى انتخابات مجلس الشيوخ، لافتا إلى أن الجميع يسعى للخروج بالعملية الانتخابية بشكل حضارى ولائق وفى أجواء من الشفافية والنزاهة.

وأشار إلى أن المشاركة فى الانتخابات «واجب وطنى» على أبناء الشعب المصرى، مؤكدا أن مهمة المحافظات هى توفير المناخ الآمن والمناسب وسبل الراحة للمواطنين للإداء بأصواتهم، وكذلك القائمين على العملية الانتخابية من المشرفين والقضاة.

ودعا أمين ائتلاف دعم مصر أحمد السجينى، المصريين للنزول لصناديق الاقتراع والمشاركة فى الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، مؤكدا ثقته فى حرص المواطن على الإدلاء بصوته، للوصول بمجالس نيابية تمثله وتليق باسم مصر وشعبها.

ولفت السجينى، فى تصريحات للمحررين البرلمانيين أمس، إلى أهمية نشر الوعى الكامل بالتحديات الخارجية والداخلية والحرص على المشاركة وعدم العزوف، معتبرا أن انتخابات الشيوخ تمثل دفعة كبيرة للمشاركة السياسية وتفعيل دور الأحزاب وتوسيع قاعدة بناء الرؤى ومخططات تحديث الدولة.

وأكد عدد من الأحزاب السياسية استعداده لمتابعة التصويت، من خلال غرف عمليات شكلتها لتذليل العقبات أمام المواطنين القادمين للإدلاء بأصواتهم، والتأكد من الالتزام بالإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا أمام لجان الإقتراع.

وقال نائب رئيس حزب المؤتمر أحمد مقلد، إن الحزب شكل غرفة عمليات مركزية لمتابعة التصويت، مع متابعة تحركات أعضاء الحزب فى الشارع وحثهم المواطنين على المشاركة فى الانتخابات دون التوجيه بانتخاب مرشح بعنيه.

وأكد مقلد لـ«الشروق»، أن المشاركة فى الاستحقاقات الانتخابية واجب وطنى تفرضه وتحتمه ظروف المرحلة الراهنة التى تمر بها البلاد.

ودعا رئيس حزب الوفد، بهاء الدين أبو شقة، جميع المواطنين إلى المشاركة فى انتخابات مجلس الشيوخ، استعمالا لحقهم والواجب الملقى على عاتقهم فى المشاركة فى الحياة السياسية، حسب تعبيره، مؤكدا أن إدلاء المواطن برأيه الانتخابى يأتى تفعيلا للديمقراطية.

وأوضح أبو شقة، فى بيان أمس الأول، أن الهيئة الوطنية للإنتخابات هى التى ستشرف على العملية الانتخابية منذ بدايتها وحتى إعلان النتيجة، طبقا لما نص عليه قانون الهيئة الوطنية رقم ١٩٨ لسنة ٢٠١٧، حيث ستتم العملية تحت الإشراف الكامل للقضاء فى شفافية ونزاهة وضمانات غير مسبوقة، بحيث أن ما يدلى به المواطن فى رأيه فى صندوق الانتخابات هو ما ستفرزه النتيجة النهائية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك