إنجي علاء: تجربة مسلسل «النهاية»صعبة وفريدة.. وكورونا أرهقنا جدا في التصوير - بوابة الشروق
الجمعة 5 يونيو 2020 2:47 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

إنجي علاء: تجربة مسلسل «النهاية»صعبة وفريدة.. وكورونا أرهقنا جدا في التصوير


نشر فى : الجمعة 10 أبريل 2020 - 11:46 ص | آخر تحديث : الجمعة 10 أبريل 2020 - 11:46 ص

قبل أيام من انطلاق موسم الدراما الرمضانية، تحدثت المؤلف ومصممة الأزياد إنجي علاء، عن آخر أعمالها الدرامية "النهاية" الذي تتولي فيه تصميم الملابس، ويلعب بطولته زوجها الفنان يوسف الشريف، عبر حسابها الخاص على موقع "الفيسبوك"، والتي وصفتها بالأصعب على الإطلاق، رغم تعاونها من قبل مع الشريف في 9 أعمال فنية.

وشرحت إنجي أسباب صعوبة هذه التجربة وكتبت قائلة: "مسلسل النهاية تجربة تصويره بالنسبة لي صعبة وفريدة من نوعها، أولا لأنه بطولة يوسف الشريف، فبخلاف أنه زوجي، اشتغلت معه في ٩ أعمال فنية منذ مسلسل (المواطن إكس)، مرورا بـ(رقم مجهول، واسم مؤقت، والصياد، ولعبة إبليس، والقيصر، وكفر دلهاب)، حتى وصلنا لمسلسل (النهاية)".

وتابعت: "عشرة عمر، وعشرة شغل، ونجاحات تحققت من قبل، تحتم علينا احترامها وأننا نقدم عملا يرضى عنه الجمهور على كل المستويات وهذا يمثل ضغطا كبيرا علينا معنويا وفنيا، ويوسف تعب جدا في هذا العمل وأتمنى له نجاحا كبيرا".

واستكملت: "هذا المسلسل تم تحضيره وتنفيذه في نفس الوقت، وهو أمر مرهق جدا ويحتاج لمجهود في الإشراف على تفاصيله، كما أن الظروف التي نمر بها مع انتشار فيروس كورونا ضاعفت الحمل علينا، وصعبت الشغل، ولذا فأنا أتوجه بجزيل الشكر لكل فريق العمل الذي يعمل معي لأن هذه ظروف أول مرة نعمل فيها، وأشكر كل فريق تصوير المسلسل وعلى رأسهم المخرج ياسر سامي الذي بدونه لم نكن لنستطيع أن ننفذ شيئا، لأن المسلسل متطلباته الفنية مختلفة وصعبة وكل الشكر للشركة المنتجة للمسلسل أنها ساندت العمل، وكل الذين تعبوا في هذا المسلسل يستحقوا الشكر".

وأشارت إلى "أنه لا يتبقى الكثير للانتهاء من تصوير المسلسل، وأتمنى أن يكتب له النجاح ويحظى على إعجاب الجمهور".

مسلسل "النهاية " فكرة يوسف الشريف، وتأليف عمرو سمير عاطف، ويشارك في بطولته عمرو عبد الجليل وناهد السباعي ومحمود الليثي وأحمد وفيق وسهر الصايغ ومحمد لطفي، وتدور الأحداث في المستقبل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك