إيطاليا تعتزم تمديد إجراءات الإغلاق بسبب كورونا حتى 3 مايو - بوابة الشروق
الخميس 4 يونيو 2020 2:05 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

إيطاليا تعتزم تمديد إجراءات الإغلاق بسبب كورونا حتى 3 مايو

إيطالي يسير في شوارع تورينو مرتدي الكمامة
إيطالي يسير في شوارع تورينو مرتدي الكمامة
كتبت_ مروة محمد:
نشر فى : الجمعة 10 أبريل 2020 - 11:36 ص | آخر تحديث : الجمعة 10 أبريل 2020 - 11:36 ص

خبير وبائيات إيطالي: تصفير عدد الوفيات في مايو مرهون بإبقاء تدابير الوقاية والتباعد الاجتماعى

أفادت قناة "سكاي تي جي 24" الإخبارية الإيطالية، اليوم الجمعة، بأن إيطاليا ستظل في حالة إغلاق على الأقل حتى 3 مايو المقبل، وإلا سيكون هناك خطر تتبع منحنى عدوى فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في البلاد، مما يحبط جهود الحكومة المبذولة حتى الآن.

وأضافت القناة الإيطالية أن هذا هو قرار الحكومة الذي أعرب عنه رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي إلى مناطق البلاد، حتى لو لم يكن رسميًا بعد.

وأشارت القناة إلى أن تعزيز الضوابط من أجل الامتثال لتدابير الإحتواء بسبب فيروس كورونا سيطبق أيضا في عيد الفصح يوم الأحد.

من جهتها، قالت وزيرة الداخلية الإيطالية لوتشانا لامورجيزي إن الإيطاليين سيضطرون لقضاء عيد الفصح في المنازل بسبب حالة الطوارئ الصحية نتيجة فيروس كورونا.

وأضافت لامورجيزي، في مقابلة مع صحيفة "كورييري ديلا سيرا" الإيطالية، أمس، أنه "حتى في عيد الفصح ينبغي البقاء في المنزل من أجل مصلحتنا ومصلحة ذوينا والسماح لإيطاليا بالبدء مرة أخرى في أقرب وقت ممكن".

وأوضحت لامورجيزي أنه سيتم تعزيز الضوابط على التنقلات التي عهدت بها لقوات الشرطة، من أجل تجنب التنقل إلى منازل ثانية ومنتجعات سياحية، مشددة على أن أولئك الذين لن يبررون تحركاتهم سيعاقبون.

وسجلت إيطاليا 610 حالة وفاة، أمس، و4204 إصابات جديدة بفيروس كورونا، ما يشكل ارتفاعا مقارنة بالحصيلة اليومية المسجلة في اليوم السابق.

وأكدت السلطات الإيطالية أن إجمالي وفيات كورونا في البلاد بلغ 18279 حالة، وإجمالي عدد المصابين 143 ألفا و626 حالة. فيما انخفض عدد المصابين في العناية المركزة من 3693 إلى 3605 شخص، كما ازداد عدد المتعافين من 26491 إلى 28470 شخصا.

بدوره، قال خبير إيطالي في علم الوبائيات إن بلاده اجتازت مرحلة الذروة من ناحية العدوى بفيروس كورونا، وستبلغ هدف تصفير أعداد الوفيات في 19 مايو المقبل، لكن "الأمور يمكنها أن تتغير إن تم تخفيف معايير التباعد الاجتماعي".

وأضاف لورينتزو مونستا، أخصائي الأوبئة في مؤسسة بورلو جاروفالو للاستشفاء والعلاج التعليمي في تريستي، في تصريحات لمجموعة "أدنكرونوس" الإعلامية الإيطالية، أن "هذه التقديرات سنقوم بتحديثها يومياً على أساس بيانات الدفاع المدني والمعهد العالي للصحة".

وذكر موناستا أن "إجمالي عدد الوفيات المسجل في بلادنا سيصل الى 20300 في 4 أغسطس"، لكن "يجدر القول إن عدد الوفيات متقلب للغاية، لأن نظام تسجيل الحالات ربما يؤثر قليلاً على النماذج الإحصائية".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك