العناية المنزلية بالتهابات المسالك البولية عند الأطفال.. تعرفي عليها - بوابة الشروق
الخميس 17 أكتوبر 2019 11:09 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

العناية المنزلية بالتهابات المسالك البولية عند الأطفال.. تعرفي عليها

منار محمد
نشر فى : الأربعاء 9 أكتوبر 2019 - 1:05 م | آخر تحديث : الأربعاء 9 أكتوبر 2019 - 1:07 م

يصاب الأطفال أحيانًا بالتهابات المسالك البولية، وهذا يكون سببها وجود بكتيريا لم يستطيع الجسم القضاء عليها، وتتركز هذه الالتهابات في الكلى أو المثانة أو الأنابيب الواصلة بينهم، ولذلك يصعب في بعض الأحيان اكتشافها من قبل الأم في المنزل؛ لعدم وجود أعراض بارزة.

وتعتبر التهابات المسالك البولية من أكثر الأمراض شيوعًا عند الأطفال، ولكن هذا المرض يمكن علاجه في غضون 3 أيام فقط من اكتشافه- حسبما ذكر موقع " medical news today".

* أعراض التهابات المسالك البولية عند الأطفال
تتدرج أعراض التهابات المسالك عند الأطفال بين عدة أمور، منها الرغبة الشديدة في التبول على مدار اليوم وأحيانًا يستيقظ الطفل عدة مرات خلال الليل لدخول المرحاض، بجانب الشعور بالألم وحرقة خلال التبول.

ومن ضمن الأعراض أيضًا، تغيير لون البول والغثيان والشعور بألم في البطن والعضلات، وفي بعض الأحيان ترتفع درجة الحرارة إذا كانت نسبة الالتهابات شديدة، إضافة إلى وجود قشعريرة تحدث من وقتًا لآخر.

ويمكن أن يتسبب الأهمال في علاج التهابات المسالك البولية إلى مضاعفات خطيرة، مثل التهابات الكلي التي يمكن أن تؤدي للموت، أو دخول البكتيريا إلى مجرى الدم مما يتسبب في حدوث تسمم في الدم.

* العناية المنزلية عند إصابة الطفل بالتهابات المسالك البولية
بمجرد ظهور الأعراض السابقة، يجب أن يخضع الطفل إلى فحص طبي فوري، ولكن بجانب ذلك هناك عناية منزلية يجب أن يحصل عليها من قبل الأم ذكرها موقع "webmd"، وهى:

1- منح الطفل الكثير من الماء على مدار اليوم وعدم تركه يشعر بالرغبة في التبول كثيرًا؛ لأنه يجب أن يتم تفريغ البول لضمان سلامة الطفل.

2- تجنب منح الطفل المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين؛ لأنها تتسبب في تهيج المثانة وهذا سيكون له مضاعفات.

3- بعد الانتهاء من التبول، يجب التأكد من أن الطفل نظيف سواء من الأمام أو الخلف؛ منعًا لتراكم البكتيريا.

4- يحب تخصيص فوط تجفيف للطفل المصاب بالالتهابات حتى يحصل على النظافة بشكل دائم، ولا تنتقل إليه بكتيريا وجراثيم تزيد من الإصابة.

5- ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من القطن فقط، ويجب أن تكون فضفاضة حتى تمنح تهوية جيدة للجلد خلال العلاج، لأن التعرق يساعد على ظهور البكتيريا سريعًا.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك