قبل الإعلان عن الفائز بها.. أرقام هامة في تاريخ جائزة نوبل للآداب - بوابة الشروق
الثلاثاء 22 أكتوبر 2019 8:39 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في منع القانون المصري إعدام القاتل الأصغر من 18 عاما؟


قبل الإعلان عن الفائز بها.. أرقام هامة في تاريخ جائزة نوبل للآداب

محمد بلال
نشر فى : الأربعاء 9 أكتوبر 2019 - 11:41 م | آخر تحديث : الأربعاء 9 أكتوبر 2019 - 11:41 م

الصدفة هي كلمة السر وراء نشأة جائزة نوبل، فالحكاية تبدأ عندما قرأ ألفريد نوبل الكيميائي السويدي، مخترع الديناميت، خبر وفاته منشورعلى سبيل الخطأ على غلاف إحدى الصحف بعنوان «رحيل تاجر الموت»، الأمر الذي جعله يشعر بالحزن.

وإن كان الخبر قد قصد به أخوه الأصغر، لكنه كان دافعاً له ليفكر في تخصيص أغلب ثروته للتشجيع على البحث العلمي والثقافة، ودعم السلام في العالم، رغبة منه في تحسين سمعته، وليتحول بذلك من رجل يملك عشرات المصانع لإنتاج المتفجرات إلى صاحب أشهر جائزة عالمية في مجالاتها الـ5 وذلك بعد توقيعه لوصيته الأخيرة عام 1895، قبل وفاته بعام.

كانت أول حفل لتسليم الجوائز عام 1901 بمقر الأكاديمية الملكية الموسيقية في السويد، وكان لجائزة «الآداب» التي اهتم بها الجمهور العربي بعد منحها للروائي المصري نجيب محفوط،، بعض الملامح التي ترصد «الشروق» في النقاط التالية أهمها:

• فرنسا هى أول الدول الفائزة بالجائزة عام1901،حيث منحت للشاعر« رينه سولي برودوم» المولد في باريس سنة 1839 وتوفي سنة 1907، وهي أيضا أكثر دولة حصل مواطنيها على الجائزة بواقع 16 مرة، بينما الولايات المتحدة 12 مرة، وإنجلترا11مرة.

• على الرغم من إن الفرنسيين هم أكثر الفائزين بالجائزة، ولكن كان للغة الإنجليزية نصيب الأسد بها حيث فائز الناطقون بها 29 مرة، بينما الناطقون بالفرنسية 14 مرة، والألمانية 13 مرة، والأسبانية11، والسويدية7، والإيطالية والروسية 6 مرات، والبولندية 4، والنروجية والدنمركية 3 مرات، واليونانية واليابنية والصينية مرتين.

بينما تأتي اللغات التي فازت بالجائزة مرة واحدة، فهى اللغات «العربية، البنغالية، الفنلندية، العبرية، المجرية، الأيسلندية، البروفنسالية، البرتغالية، الصربية الكرواتية، التشيدية، التركية، واللغة اليديشية».

• كان نصيب المرأة 14 فوز فقط من إجمالي 114، وكان فرع الجائزة في الأدب الأوفر حظا للمرأة بعد فرع الجائزة في السلام.

• منعت الجائزة ثماني مرات لأسباب مختلفة مثل الحروب، وقضية أخلاقية عام2018.

• منحت الجائزة أربع سنوات لشخصين بسب تأجيلها من العام السابق، مثل هذه المرة سوف تمنح لشخصين عن عام2018 وعام 2019.

• الأديب المصري نجيب محفوظ هو الأديب العربي الوحيد الفائز بالجائزة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك