الإسكان: خطة ترشيد استهلاك الطاقة والمياه بالمدن الجديدة لن تؤثر على جودة الحياة - بوابة الشروق
الأربعاء 5 أكتوبر 2022 10:32 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

الإسكان: خطة ترشيد استهلاك الطاقة والمياه بالمدن الجديدة لن تؤثر على جودة الحياة

هديل هلال
نشر في: الثلاثاء 9 أغسطس 2022 - 7:19 م | آخر تحديث: الثلاثاء 9 أغسطس 2022 - 7:19 م

قال المهندس عمرو خطاب، المتحدث باسم وزارة الإسكان، إن خطة ترشيد استهلاك الطاقة والمياه بالمدن الجديدة، لن تؤثر على الإنتاجية أو جودة الحياة، موضحًا أن كل رئيس جهاز يحدد اللوازم والاستهلاكات المتاحة بمنتهى الدقة، لاتخاذ الإجراءات التصحيحية التي تضمن التحكم واستدامة الخدمات.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «صالة التحرير»، الذي تقدمه الإعلامية عزة مصطفى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الثلاثاء، أن عدد المدن الجديدة المشمولة بالخطة 40، وهي المدن التي أنشأت اعتبارًا من عام 1997 وحتى الآن كالسادس من أكتوبر والعاشر من رمضان والشيخ زايد والعبور وبدر والشروق وخلافه اعتبارًا من شمال إلى جنوب مصر.

وأوضح أن توجيهات الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان، تشمل قياس الاستهلاكات بشكل عام في المدينة والمناطق العامة كالطرق والمتنزهات والمولات التجارية والأماكن الخدمية، ووضع خطة مدققة بالأرقام لمعرفة الاستهلاك، وإحداث عملية إحلال لطرق القياس الحديثة، بشكل يضمن التحكم في الاستهلاكات.

ولفت متحدث الإسكان، إلى أن الخطة تشمل إحلال العدادات القديمة التي تعمل بالطرق التقليدية، وترشيد الاستهلاك بالمنشآت الحكومية التي تستهلك كميات كبيرة من الطاقة والمياه، مضيفًا أن الوزارة أجرت عملية إحلال للإنارة وركبت القطع الموفرة للمياه، في مرافقها المختلفة.

وأشار إلى أن المدن الجديدة تتسم عن القديمة، بأنها أنشأت بشكل أفضل وصورة تحافظ على جودة الحياة والخدمات واستدامتها، متابعًا: «الهدف من الخطة ترشيد الاستهلاك، والأمر يستلزم بعض التعديلات والإحلالات ويتكلف مبلغًا كبيرًا ويحتاج لخطة زمنية».

وأصدر وزير الإسكان، الدكتور عاصم الجزار، حزمة من التكليفات والتوجيهات لرؤساء أجهزة المدن الجديدة، ومنها: وضع خطة بمعالم ومحاور محددة، ومؤشرات للقياس، بكل مدينة جديدة، لترشيد استهلاك الطاقة والمياه، مؤكداً أن ترشيد الاستهلاك لم يعد رفاهية، ويجب أن نتعامل مع قضية الترشيد بالشكل الأمثل، في ضوء الأزمة التي يشهدها العالم حاليا.

ووجه الجزار، بدراسة محاور خطة ترشيد استهلاك الطاقة، ومنها تقليل الإضاءة بمحاور الطرق (البدء بتقليل الإضاءة بالمحاور، وقياس مدى التوفير، والآثار الجانبية المحتملة)، والمباني الحكومية، ووضع ضوابط لاستخدام المكيفات، وإصدار توجيهات للمولات والمباني التجارية، للمشاركة في خطة ترشيد استهلاك الطاقة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك