هل هدد ترامب بقطع تمويل التعليم إذا لم يتم إعادة فتح المدارس؟ - بوابة الشروق
السبت 8 أغسطس 2020 8:41 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

هل هدد ترامب بقطع تمويل التعليم إذا لم يتم إعادة فتح المدارس؟

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
هاجر أبوبكر
نشر في: الخميس 9 يوليه 2020 - 1:43 م | آخر تحديث: الخميس 9 يوليه 2020 - 1:43 م

مع توسع أزمة فيروس كورونا، قال الرئيس دونالد ترامب، أول أمس الثلاثاء، إنه سيضغط على حكام الولايات لفتح المدارس في الوقت المناسب لبدء العام الدراسي المقبل.

وفي تغريدة أمس الأربعاء 8 يوليو، اتهم فيها الديمقراطيين، دون أي دليل، برغبة في إغلاق المدارس لأسباب سياسية تتعلق بانتخابات نوفمبر، وقال ترامب إنه "قد يقطع التمويل" إذا لم يتم فتح المدارس.

ولكن هناك بعض الحقائق التي لا يمكن لترامب تجاهلها، فهو لا يمكنه قطع التمويل الفيدرالي الحالي للمدارس من جانب واحد، ومع ذلك يمكن أن يقيد بعض تمويلات الإغاثة من الجائحة الأخيرة ورفض التوقيع على تشريع مستقبلي للمنح وعمليات الإنقاذ للمدارس، وفقاً لشبكة "سي إن إن" الأمريكية.

دور الكونجرس

يمتلك الكونجرس سلطة لا يمكن المساس بها، فبينما اقترح ترامب وإدارته سابقًا قطع المنح الفيدرالية للمدارس بالإضافة إلى ميزانية وزارة التعليم، استمر الكونجرس في رفض هذه المقترحات.

ويوم الأربعاء، رفض الديمقراطيون في مجلس النواب، فكرة أن ترامب يمكنه قطع التمويل المدارس.

وقال إيفان هولاندر، المتحدث باسم الديمقراطيين في لجنة المخصصات بمجلس النواب: "يقدم الكونجرس تمويلًا للتعليم الفيدرالي لدعم بعض أكثر الشباب ضعفاً في بلادنا"، وأضاف "الرئيس ليس لديه سلطة لقطع التمويل عن هؤلاء الطلاب، والتهديد بالقيام بذلك لدعم حملته أمر مسيء".

ووفقًا لخدمة أبحاث الكونجرس، قدمت الحكومة الفيدرالية 8.3 % من التمويل للمدارس الابتدائية والثانوية العامة في 2015-2016، وهو العام الأخير الذي كان فيه تفصيل تمويل متاحًا، وقدمت حكومات الولايات 47%، والحكومات المحلية 44.8 %.

ويركز الجزء الأكبر من التمويل الفيدرالي للمدارس الابتدائية والثانوية على الطلاب ذوي الدخل المنخفض وقد وصل لـحوالي 16 مليار دولار في عام 2019، وحوالي 13.5 مليار دولار، للتعليم الخاص.

وبالنظر إلى توزيع أموال التعليم الفيدرالي، قال مارتن كارنوي، أستاذ التعليم والاقتصاد في جامعة ستانفورد الأمريكية، لشبكة "سي إن إن"، إن أي تخفيضات في التمويل الفيدرالي ستؤثر بشكل غير متناسب على الطلاب ذوي الدخل المنخفض.

وفي أحد المؤتمرات الصحفية، طلبت كايتلان كولينز مراسلة شبكة "سي إن إن" من نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، شرح سبب تهديد ترامب بقطع التمويل من المدارس في الوقت الذي يقول فيه المعلمون إنهم بحاجة إلى المزيد من المال حتى يتمكنوا من إعادة فتحه بأمان.

ورد بنس، بأن تغريدة ترامب تمثل "تصميمًا على توفير نوع القيادة الفيدرالية الذي يقول إننا سنعيد أطفالنا إلى المدرسة لأن هذا هو المكان الذي ينتمون إليه، ونعلم استنادًا إلى ما يقوله لنا أفضل مسؤولي الصحة لدينا يمكننا القيام بذلك بطريقة آمنة ومسئولة".

وفي مقابلة يوم الأربعاء 8 يوليو، أكد وزير التعليم الإداري في عهد أوباما آرني دنكان أن الرئيس يفتقر إلى السلطة لقطع التمويل عن التعليم.

وقال شون كوركوران، الأستاذ المساعد في السياسة العامة والتعليم في جامعة فاندربيلت الامريكية، "إن تهديد الرئيس ترامب يكاد يكون - وإن لم يكن بالكامل - تهديدًا فارغًا".

ماذا يمكن أن يفعل ترامب؟

يقول مصدر بالحزب الجمهوري في مجلس الشيوخ إن ترامب ليس لديه سلطة تذكر لقطع التمويل من جانب واحد للمدارس.

ولكن إذا أراد ترامب ذلك يمكن لإدارته إصدار قاعدة نهائية مؤقتة لمنع التمويل الذي تم سنه في قانون "كيرز" الخاص بالمدارس التي لم تُعاد فتحها، حيث يقدم القانون 13 مليار دولار للمناطق التعليمية لتغطية تكاليف فيروس كورونا.

وترامب يتمتع بالقدرة على رفض أي حزمة مساعدات لم يتم تمريرها بالفعل، ومنها مساعدات التعليم.

ولكن حلفائه في الحزب يضغطون عليه من أجل تمويل تعليمي أكثر صلة بالوباء، وليس أقل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك