فتحي عبدالوهاب عن تشبيه شخصيته في القاهرة كابول بيسري فودة: قصرها على مذيع بعينه ظالم - بوابة الشروق
الخميس 17 يونيو 2021 10:59 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

فتحي عبدالوهاب عن تشبيه شخصيته في القاهرة كابول بيسري فودة: قصرها على مذيع بعينه ظالم

هديل هلال
نشر في: الأحد 9 مايو 2021 - 4:49 م | آخر تحديث: الأحد 9 مايو 2021 - 4:49 م

قال الفنان فتحي عبدالوهاب، إن المخرج والمؤلف والشركة المنتجة رشحوه لتقديم دور الإعلامي «طارق كساب» بمسلسل «القاهرة كابول» منذ أكثر من عام ونصف، مشيرًا إلى أن استعداده للدور بدأ بقراءة النص كاملًا مرورًا بوضع التصور للشخصية الدرامية ووضع الخلفية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية.

 

وأضاف خلال لقاء لبرنامج «بتوقيت مصر»، المذاع عبر فضائية «BBC عربي»، اليوم الأحد، أن التحضير للشخصية استغرق شهرين، لافتًا إلى عقد بروفات منفردة مع المخرج وأخرى جماعية لقراءة النص والتعرف على الأصوات.

 

ووصف إطلاق اسم طارق عليه بدلًا من فتحي بأنه دليل على ارتباط المشاهد الشديد بالشخصية، معلقًا على الربط بين طارق كساب وشخصية المذيع يسري فودة: «من الظلم والإجحاف قصر الشخصية الدرامية على شخص مذيع بعينه».

 

ولفت عبدالوهاب، إلى أن «طارق كساب» يمثل مظلة إعلامية كبيرة، مرجحًا ربط الجمهور بينها وبين «فودة»؛ بسبب لقاء المذيع مع قيادات القاعدة في كابول بالمماثلة لما ذكره يسري بكتابه «في طريق الأذى».

 

وأوضح أن «طارق كساب» لا يمثل شخص بعينه، ويرى بأن الرسالة الإعلامية ليست مربوطة بجهة أو شخص أو مؤسسة، قائلًا إنه يعمل في الإطار الذي يوصل وجهة النظر الإعلامية الخالصة الخاصة به.

 

وعن موقفه من شخصية طارق، ذكر أنه لا يأخذ موقفًا أخلاقيًا ويلتمس كل الأعذار ويتخذ المبررات الممكنة أو غير الممكنة للشخصية الدرامية، خلال تصوير العمل، متابعًا: «أنا ضد اتخاذ موقف أخلاقي لأي شخصية مهما كان رأيي معارضًا أو كارهًا لها».

 

وعلق على الاتهامات للفنان نبيل الحلفاوي بتحول دوره في بعض الحلقات إلى الخطابة ودروس الوعظ أكثر من الحوار، موضحًا أن مستويات التلقي لدى الجمهور مختلفة ومتعددة ومتباينة، ومن الظلم الحكم عليها وفقًا لهذا المعيار فقط.

 

وأكد أن كلامه لا يعني الدفاع أو نفي أي اتهام، مشددًا على أن الجمهور له مطلق الحرية في تقييم التجربة والشخصية المطروحة عليه من خلال فهمه وأفكاره، وخاصة أنه المستهدف النهائي من الأعمال الفنية.

 

وأعرب عن سعادته بإطلاق الجمهور لقب «الجوكر» عليه، مختتمًا: «رأي الجمهور الأهم والصائب وإطلاق الجمهور لقب علي نتيجة لتوسم إمكانيات كبيرة ومساحة عريضة لأداء الشخصيات الدرامية، فهذا أمر يسعدني ويحملني مسؤولية كبيرة وضخمة».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك