سويسرا: طرد العائلات الفلسطينية من حي الشيخ جراح يزيد من تأجيج التوترات - بوابة الشروق
الإثنين 21 يونيو 2021 12:48 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

سويسرا: طرد العائلات الفلسطينية من حي الشيخ جراح يزيد من تأجيج التوترات

هديل هلال
نشر في: الأحد 9 مايو 2021 - 4:12 م | آخر تحديث: الأحد 9 مايو 2021 - 4:12 م

أعربت وزارة الخارجية الاتحادية السويسرية عن قلقها الشديد إزاء تصاعد العنف في القدس، لا سيما في المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح، داعية إلى ضبط النفس في هذا الوقت الحساس.

 

وناشدت الخارجية السويسرية، في بيان لها اليوم الأحد، جميع الأطراف العمل على الفور لنزع فتيل التوترات والامتناع عن الأعمال أو الخطابات الاستفزازية، منوهة إلى أن تصعيد العنف في الشرق الأوسط يشكل مصدر قلق كبير، لا سيما الاشتباكات في القدس والتي تسببت في وقوع العديد من الإصابات خلال الأيام الأخيرة.

 

وقالت إن عمليات طرد العائلات الفلسطينية في حي الشيخ جراح ومناطق أخرى من القدس الشرقية لا تتماشى مع القانون الإنساني الدولي، وتزيد من تأجيج التوترات، مشددة على أهمية ضمان الحفاظ على الوضع التاريخي الراهن في الحرم الشريف والتعايش السلمي لجميع سكان القدس، وفقًا للقانون الدولي.

 

وذكرت أن البحث عن حل الدولتين المتفاوض عليه، وفقًا للقانون الدولي والمعايير المتفق عليها دوليًا، أحد أولويات إستراتيجية المجلس الاتحادي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لعام 2021-2024، مؤكدة أن سويسرا على استعداد لمساعدة الأطراف في استئناف الحوار.

 

وكانت مواجهات عنيفة اندلعت عقب اقتحام قوات كبيرة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى المبارك، بعد انتهاء صلاة المغرب، أمس الأول الجمعة.

 

وأغلق الاحتلال بابي العامود والسلسلة وطريق الواد في القدس القديمة، ومنع الأهالي من الدخول إلى المسجد الأقصى لإقامة صلاة العشاء والتراويح.

 

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، إن نحو 205 مواطنين أصيبوا بجروح متفاوتة، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين، وقمع المعتصمين في حي الشيخ جراح في القدس المحتلة.

 

من جانبه، حمّل الرئيس الفلسطيني محمود عبّاس الحكومة الإسرائيلية «المسؤولية الكاملة» عما يجري في مدينة القدس عموماً والمسجد الأقصى خصوصاً.

 

وحثت الأمم المتحدة إسرائيل، الجمعة، على إنهاء جميع عمليات الإخلاء القسري بحق الفلسطينيين في القدس الشرقية، محذرة من أن أفعالها قد تشكل جرائم حرب، فيما أدان مجلس التعاون الخليجي استمرار إسرائيل في عمليات التهجير والاستيطان بالقدس.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك