سفارة مصر فى أوتاوا والمكتب الثقافى بمونتريال يحتفيان بالشيف المصري العالمي شاهير مسعود - بوابة الشروق
الأربعاء 19 يناير 2022 10:06 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


سفارة مصر فى أوتاوا والمكتب الثقافى بمونتريال يحتفيان بالشيف المصري العالمي شاهير مسعود


نشر في: الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 - 11:19 م | آخر تحديث: الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 - 11:19 م
بمقر نادي الريدو بوسط العاصمة الكندية أوتاوا، وهو من أعرق النوادي التاريخية فى كندا، أقام سفير مصر فى كندا أحمد أبو زيد، ورئيس المكتب الثقافى المصري بمونتريال الدكتور أحمد فوزي، فعالية ثقافية مشتركة للاحتفاء بالشيف المصري/ الكندي شاهير مسعود، مؤلف كتاب Eat Habibi Eat الذي تم اختياره ضمن أفضل ١٠٠ كتاب فى كندا عام ٢٠٢١، والمقدم الرئيسى لعدد من البرامج التلفزيونية الغذائية في التلفزيون الكندي.

وقد شهد الحفل، الذي تضمن جلسة حوارية أدارتها رئيسة مكتب قناة CTV الإخبارية الكندية الشهيرة، مشاركة كبار الشخصيات السياسية والاجتماعية في كندا، وعدد من أعضاء مجلسي العموم والشيوخ، ورؤساء متحف التاريخ ومتحف الفنون والمتحف الحربى، ورئيس جامعة أوتاوا، ومستشار رئيس الوزراء جاستن ترودو، إلى جانب كبار مسئولي وزارة الخارجية ولفيف من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية الأجنبية المعتمدة لدى كندا.

وقد تضمنت الفعالية تذوق عدد من الأطباق والوصفات الخاصة التي تضمنها كتاب الشيف "مسعود"، والتي تتميز بتقديم نكهات مصرية خالصة بأسلوب وطريقة إعداد غربية، سواء إيطالية أو فرنسية، في محاولة تستهدف تعريف المجتمع الكندي والذوق العالمي بأهم خصائص المطبخ المصري بأسلوب حديث ومبتكر يطرحه شباب مصر بالمهجر.

كما قام الكاتب بالتوقيع علي نسخ من كتابه الذي أهداه إلى المشاركين.

وأشار السفير أحمد أبو زيد إلى حرصه على إقامة تلك الفعالية خلال فترة أعياد الميلاد في كندا، والتي تتميز بتجمع أفراد الأسرة حول الطعام واستحضار العادات والثقافات والموروثات التاريخية، في محاولة تستهدف عرض الثقافة المصرية من منظور جديد ومختلف يعكس قدرة أبناء الجيل الثاني من الجالية المصرية في كندا على الإبداع والاندماج في وطنهم الجديد مع الحفاظ على هويتهم المصرية الأصيلة.

وأضاف أبو زيد أنه من دواعي الفخر أيضا أن تجرى الحوار مع الضيف الإعلامية الكندية الشهيرة Joyce Napier، وهي أيضا من أصول مصرية وترأس حاليا مكتب قناة CTV الإخبارية الشهيرة في العاصمة أوتاوا، الأمر الذي جعل الاحتفالية بمثابة ليلة مصرية باقتدار.

هذا، وقد حرص رئيس المكتب الثقافي في كلمته على استعراض نبذة تاريخية عن الطعام المصري منذ عصر الفراعنة وتأثير الموقع الجغرافي والتاريخ على تشكيل المطبخ المصري عبر العصور.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك