نفايات الفايبرجلاس تنشر الشظايا القاتلة بالبحار - بوابة الشروق
الأحد 27 سبتمبر 2020 1:25 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

نفايات الفايبرجلاس تنشر الشظايا القاتلة بالبحار

أدهم السيد:
نشر في: الجمعة 7 أغسطس 2020 - 12:07 م | آخر تحديث: الجمعة 7 أغسطس 2020 - 12:07 م

حولت مادة الفايبر جلاس، مسار صناعات السفن لكونها رخيصة وسهلة، لبناء السفن الترفيهية الرخيصة، والتى عاشات منذ عشرات السنين، ولكونها غير مسجلة رسميا، مثل السفن الكبيرة، يتم رمى الكثير منها فى البحار لتشكل مادة جديدة من المواد الملوثة للحياة البحرية.

وتقول كورينا شايكان بروفيسورة العلوم البحرية بجامعة برايتن لموقع "ذا كونفرسيشن" الأمريكى، إن آلية التخلص من قوارب الفايبر جلاس، تتم فى كثير من الأحيان بثقب أسفلها وتركها تغرق وتتحلل بالمياه، مشيرة إلى أن هناك مفهوم خاطئ شائع بين الناس إن الفايبر غلاس قادر على تشكيل شعاب مرجانية صناعية، ولكن فى الحقيقة يدمر الشعاب المرجانية.

وتشير شايكان إلى تسبب الأعاصير لطفرة فى نفايات الفايبر جلاس، لأن كل تلك القوارب فى مهب الأعاصير ويتم إغراقها للتخلص منها سريعا بعد تلفها إذ تسبب كل من إعصارى إيرما وهارفى فى الكاريبى وحدهما بإتلاف 63 ألف قارب فايبرجلاس مع العلم بأن إعصار سيزن الجديد سيتلف المزيد منها ويزيد من النفايات الناجمة عنها.

وتوضح أنها فى بحث خاص بها، عثرت على 7000 شظية من الفايبر جلاس عالقة بقواقع المحار فى جنوب إنجلترا، وهو ما قد يتسبب في موته.

وتتسرب تلك المواد من الفايبر جلاس وما يعلق بها من مواد، مثل الثاليت المسرطن والزئبق السام عبر السلسلة الغذائية لمختلف الكائنات البحرية وللبشر بالنهاية.

وتستطرد شايكان أنه أثناء صناعة قوارب الفايبر جلاس، ينصح بلبس الكمامات لتجنب الأتربة الضارة ولكن بعد تحلل الفايبر جلاس فى المياه تنطلق تلك الأتربة مفسدة البيئة من حولها.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك