استشاري المناعة والحساسية أمجد الحداد: موجة كورونا الثالثة شديدة الانتشار.. وعدة أمراض تصيب المتعافين بعد التعافي - بوابة الشروق
الخميس 24 يونيو 2021 10:44 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

استشاري المناعة والحساسية أمجد الحداد: موجة كورونا الثالثة شديدة الانتشار.. وعدة أمراض تصيب المتعافين بعد التعافي

امجد الحداد
امجد الحداد
كتبت ــ منى زيدان:
نشر في: الجمعة 7 مايو 2021 - 9:11 م | آخر تحديث: الجمعة 7 مايو 2021 - 9:12 م
استشارى المناعة: 30% من المصابين بالفيروس يعانون من متلازمة ما بعد كورونا.. وتلقيح كبار السن وذوى الأمراض المزمنة أمر واجب

قال استشارى المناعة والحساسية الدكتور أمجد الحداد، إن الموجة الثالثة لفيروس كورونا شديدة الانتشار، محذرا من خطورة أواخر شهر رمضان وعيد الفطر، مؤكدا ضرورة تطبيق الإجراءات الاحترازية وأهمها ارتداء الكمامة بشكل منتظم.
وأضاف الحداد لـ«الشروق»، أن الفيروس ما زال متواجدا بين جميع فئات الشعب سواء كانوا كبارا أو صغار السن، لافتا إلى ضرورة الالتزام بالتواجد بالمنزل وعدم خروج الأطفال أو الكبار إلى أماكن التجمعات، لأن العدوى تحدث وتنتقل بين الجميع.
ولفت الحداد إلى أن فيروس كورونا من الممكن أن يهاجم الجهاز العصبى ويسبب الاكتئاب أو النسيان، إلى جانب حدوث آلام عظمية وعضلية لبعض الأشخاص، وفى بعض الأحيان صعوبة فى التنفس، مضيفًا أن بعض الحالات المصابة بكورونا قد يظهر عليها طفح جلدى شديد، ولكن بعد التعافى، وأن 30% من المصابين بكورونا يعانون من متلازمة ما بعد كورونا.
ولفت الحداد إلى أن التطعيم ضد كورونا هو السبيل الوحيد للقضاء على الفيروس فى المجتمع، مؤكدا أن جميع التخوفات لدى المواطنين من اللقاح ليس لها أساس، وأن 50 مليون مواطن بريطانى تلقوا اللقاح من إجمالى 66 مليون مواطن، وأن 15 مليون مواطن منهم تلقوا الجرعتين؛ و35 مليون مواطن تلقى جرعة واحدة، وتم تطعيمهم بلقاحى اكسفورد واسترازينيكا.
وأوضح أنه رغم من أن أقل من ربع البريطانيين فقط قد حصلوا على الجرعة الكاملة إلا أن بريطانيا تحصد الآن ما زرعته بحالات وفاة يومية تترواح بين حالة إلى أربع حالات فقط، فى آخر يومين كواحدة من أفضل وأسرع دول العالم قدرة على التحكم فى الوباء فى الثلاث شهور الأخيرة وتبدأ تدريجيا فى استعادة الحياة الطبيعية.
وقال الحداد إن التطعيم ضد الفيروس والالتزام بالاجراءات الاحترازية هم طريق النجاة للتخلص من الفيروس، لافتا إلى أن تلقى اللقاح لكبار السن وذوى الأمراض المزمنة أصبح أمرا واجبا، وعدم الالتفات إلى ما يشاع عن حدوث تجلطات بعد تلقى اللقاح، حيث أن مصر وفرت أكثر لقاحين آمنين وهما «سينوفارم» و «استرازينيكا» للتطعيم.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك