بالصور.. الاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الهند وبنجلاديش - بوابة الشروق
الإثنين 17 يناير 2022 2:16 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


بالصور.. الاحتفال بالذكرى الخمسين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الهند وبنجلاديش

مروة محمد:
نشر في: الإثنين 6 ديسمبر 2021 - 10:32 م | آخر تحديث: الإثنين 6 ديسمبر 2021 - 10:32 م

احتفلت سفارتا الهند وبنجلاديش بالقاهرة، الإثنين، بالذكرى الخمسين لإقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين، وذلك في قصر البارون بمصر الجديدة.

وفي مثل هذا اليوم من خمسين عاما، أي في عام 1971، اعترفت الهند ببنجلاديش كدولة مستقلة ذات سيادة. ويصادف عام 2021 أيضا الاحتفال باليوبيل الذهبي لاستقلال بنجلاديش، إحياء لذكرى إعلان استقلال بنجلاديش في 26 مارس 1971.

وقد حضر الاحتفال في قصر البارون العديد من الشخصيات البارزة من مراكز الفكر والدوائر الأكاديمية والإعلام ورجال الأعمال والدبلوماسيين.

كما حضر الحفل أعضاء من الجالية الهندية والبنجلاديشية. فيما حضرت الاحتفالية أيضاً نائبة وزير السياحة غادة شلبى كضيفة شرف، وذلك نيابة عن وزير السياحة ووالآثار.

وأعرب سفير بنجلاديش، منير الإسلام، في كلمته عن شكره للهند على كرم الضيافة والدعم الذي قدمته خلال النضال في عام 1971. وعلق بأنه في ظل القيادة الحكيمة لرئيسة الوزراء بالبنجلاديشية الشيخة حسينة ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي يعتبر العصر الحالي العصر الذهبي للتعاون بين البلدين.

و أشار السفير إلى العلاقة الشخصية التي ربطت بين الرئيس الراحل أنور السادات والشيخ مجيب الرحمن، وقال إن مصر كانت من أوائل الدول العربية التي اعترفت بدولة بنجلاديش.

وسلط الضوء على التزام بنجلاديش القوي بوجود نظام دولي قائم على القواعد لتحقيق السلام والاستقرار الدائمين، وشدد على أن مبدأ "الصداقة مع الجميع وعدم إضمار الحقد لأحد" هو المبدأ الذي يوجه سياسة بنجلاديش الخارجية.

وفي معرض حديثه عن التقدم الاجتماعي والاقتصادي الذي حققته بنجلاديش منذ إنشائها، قال السفير إن بنجلاديش تعتزم القضاء على الفقر المدقع بها وتحقيق جميع أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2031 بحيث تصبح دولة ذات اقتصاد حديث ومزدهر ومتطور بحلول عام 2041.

وأكد على التقدم الذي أحرزته بنجلاديش في مجال تمكين المرأة وتحقيق التكافؤ بين الجنسين.

وفي أعقاب ذلك ألقى سفير الهند إلى مصر، أجيت جوبتيه، كلمة أشار فيها إلى الأهوال التي وقعت في عام 1971 وذكر أن أكثر من 3 ملايين بنغالي ذبحوا بوحشية وتم نفي ما يصل إلى 10 ملايين بنغالي من موطنهم إلى الهند.

و تطرق إلى كيفية دعم الهند واستضافتها للإخوة البنغاليين ودعمها لمقاتلي حركة مقاومة موكتي باهيني. و ذكر أن رئيسة الوزراء أنديرا غاندي قامت بجولات في العديد من البلدان للحصول على دعم دولي لتحرير بنجلاديش.

وأشار السفير إلى فترة عمله في دكا كدبلوماسي، وعلق بأن بنجلاديش حولت نفسها من دولة مزقتها الحرب إلى دولة تتمتع بالرفاهية والازدهار.

كما سلط الضوء على العلاقات الثنائية الوثيقة بين الهند وبنجلاديش في مجالات التجارة والاقتصاد والاتصال والأمن، واستشهد باتفاقية الحدود البرية والاتفاقية البحرية بين الهند وبنجلاديش كمثال حي على كيفية حل البلدان للقضايا بالطرق الناضجة والودية.

ثم قامت فرقة الدراما الراقصة الهندية، انفيشانا، بقيادة سانجيتا شارما، بتقديم عرض خلال الاحتفال. وكان العرض عبارة عن مزيج من أشكال الرقص الشرقي والغربي تجمع بين جوهر اليوجا والرقصات الكلاسيكية وأشكال فنون الدفاع عن النفس.

وأضافت العروض الثقافية التي قدمها بنجلاديشيون مقيمون في مصر تنوعا إلى الاحتفال. كما أقيم خلال هذه الفاعلية معرضا للفنون والحرف التقليدية ومواد سياحية من الهند وبنجلاديش.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك