البورصة المصرية تنهي التعاملات بصعود 1% - بوابة الشروق
الخميس 1 أكتوبر 2020 9:41 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

تنصح الأهلي بالتعاقد مع؟


البورصة المصرية تنهي التعاملات بصعود 1%


نشر في: الخميس 6 أغسطس 2020 - 4:04 م | آخر تحديث: الخميس 6 أغسطس 2020 - 4:04 م

ارتفعت البورصة المصرية في ختام تعاملات اليوم الخميس، وصعد المؤشر الرئيسي إي جي إكس 30 بنسبة 1.06% ووصل إلى 10817.2 نقطة.

كما صعدت معظم المؤشرات العربية. وارتفعت مؤشرات دبي وأبوظبي والسعودية بنسب 1.36 و 1.25 و 0.4 على التوالي.

وعلى الصعيد العالمي، هبطت معظم الأسواق. وتراجعت الأسهم اليابانية، حيث استمر عزوف المستثمرين عن الرهانات المحفوفة بالمخاطر في ظل موسم أرباح ضعيف إلى حد كبير لكن سهم تويوتا صعد بعد تجنب خسارة في الربع الماضي على نحو غير متوقع.

وتراجع المؤشر نيكي 0.43 بالمئة إلى 22418.15 نقطة وكانت أسهم شركات التكنولوجيا والسلع الاستهلاكية الأكثر تراجعا.

وانخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.31 بالمئة إلى 1549.88 نقطة.

وأثرت سلسلة من الأرباح والتوقعات المخيبة للتوقعات من الشركات بفعل جائحة كورونا على السوق اليابانية في الجلسات القليلة السابقة.

ويرى بعض المحللين أن التراجع في أرباح الشركات بلغ أدنى مستوياته وأن الأرباح ستتعافى تدريجيا.

ومن ضمن أهم 30 سهما على المؤشر توبكس والتي سجلت أداء أسوأ من أداء السوق عموما هوندا موتور الذي تراجع 6.31 بالمئة يعقبه سهم سكك حديد شرق اليابان وانخفض 2.47 بالمئة.

وتراجع سهم هوندا بعدما توقعت الشركة المصنعة للسيارات انخفاضا بنسبة 68 بالمئة في أرباح التشغيل السنوية وسجلت أسوأ خسارة تشغيلية فصلية منذ الربع المنتهي في مارس آذار 2009.

وكان سهم تويوتا موتور الأكثر ارتفاعا على المؤشر توبكس حيث صعد 2.29 بالمئة يعقبه سهم ميتسوي آند كو لتجارة السلع الأولية.

وحققت تويوتا أرباحا تشغيلية بلغت 13.9 مليار ين (131.73 مليون دولار) في الشهور الثلاثة المنتهية في يونيو وكانت تلك أسوأ نتيجة في تسعة أعوام لكنها لا تزال أفضل من توقعات بتكبدها خسارة 179 مليار ين.

وتراجعت الأسهم الأوروبية، إذ أثرت سلبا توقعات بانتعاش اقتصادي أبطأ بعد الجائحة في المملكة المتحدة على أسواق الأسهم في لندن، بينما ضغطت تحديثات فصلية مخيبة للتوقعات من جلينكور وأكسا على المعنويات بصفة عامة.

ونزل المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.4 بالمئة في التعاملات الصباحية، بينما تراجع المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 1.1 بالمئة.

وتلقت الأسهم البريطانية الأكثر تركيزا على الصعيد العالمي ضربة إذ ارتفع الجنيه الاسترليني بعد أن أبقى بنك إنجلترا المركزي على أسعار الفائدة دون تغيير وحذر من مخاطر محتملة من خفض أسعار الفائدة دون الصفر.

وهوى سهم مجموعة التعدين جلينكور 4.3 بالمئة بعد أن قررت عدم توزيع أرباح للتركيز على خفض الدين في الوقت الذي أجبرتها فيه جائحة كوفيد-19 على تسجيل مخصصات لانخفاض القيمة قدرها 3.2 مليار دولار.

ونزل سهم أكسا الفرنسية للتأمين 2.6 بالمئة بعد أن قلصت هدفها لأرباح 2020 وقالت إنها لن تقدم توزيعات أرباح إضافية للمساهمين في الربع الأخير من العام.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك