تزامنا مع مرور 95 عاما على ظهوره للنور.. ديزني تفقد قريبا حقوق الملكية الفكرية للفأر الشهير ميكي ماوس - بوابة الشروق
الجمعة 12 أغسطس 2022 2:23 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

تزامنا مع مرور 95 عاما على ظهوره للنور.. ديزني تفقد قريبا حقوق الملكية الفكرية للفأر الشهير ميكي ماوس

منى غنيم
نشر في: الأربعاء 6 يوليه 2022 - 3:17 م | آخر تحديث: الأربعاء 6 يوليه 2022 - 3:21 م

خروج شخصية "الدب ويني" من نطاق حقوق ديزني للملكية الفكرية بعد انتهاء المهلة في مطلع هذا العام.. وتم استخدامها بالفعل في إعلانات تليفزيونية وفيلم سينمائي
مدير إنتاج الوثائقيات بكلية الحقوق بكاليفورنيا: "حقوق التأليف والنشر محدودة بزمن ولكن العلامات التجارية ليست كذلك وتلك الشخصيات يتظل متصلة بديزني للأبد"
مدير إنتاج الوثائقيات بكلية الحقوق بكاليفورنيا: خروج الشخصيات الكارتونية الشهيرة لساحة الملكية العامة "لعبة خطيرة" فبإمكان أي طرف اتهام الطرف الآخر بالتعدي على حقوقه في النشر
كشفت شركة ديزني عن اقتراب موعد انتهاء حقوق الملكية للفأر الأيقوني "ميكي ماوس" عام 2024 والذي ظهر للنور لأول مرة في 1 أكتوبر 1928 تزامنًا مع مرور 95 عامًا تقريبًا على إنشائه، وهي المهلة التي تجرد شركة الترفية العملاقة من الحقوق الحصرية سواء في الكتب أو الأعمال الفنية لبعض الشخصيات الشهيرة التي أضحت بمثابة العلامة التجارية.

وقال المدير المساعد لإنتاج الوثائقيات في كلية الحقوق بجامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس دانيال ماييدا، إن انتهاء حقوق التأليف والنشر له تبعات كبيرة؛ حيث سيصبح الآن من حق أي شخص استخدام شخصية "ميكي ماوس" كما يريد- سواء كما تم إنشاؤها في الأصل أو حسب تصورات جديدة.

وظهر ميكي ماوس لأول مرة في فيلم الرسوم المتحركة بالأبيض والأسود الذي يحمل عنوان Steamboat Willie، وشكّل طفرة حينذاك في صناعة المتحركة لاستخدامه الصوت المتزامن - حيث تتوافق الحركات على الشاشة مع الموسيقى والمؤثرات الصوتية، مما أدى إلى إطلاق واحدة من أكثر الصور شهرة في السينما والتلفزيون.

ووفقًا للمتحف الوطني للتاريخ الأمريكي، فقد مر الفأر الشهير بالعديد من التحولات في مظهره الجسدي وشخصيته على مر السنين؛ ففي سنواته الأولى، بدا ميكي شرير ومؤذ وأكثر شبهاً بالجرذ، مع أنف طويل مدبب، وعينان سوداوان، وجسم صغير ذو أرجل مغزل وذيل طويل".

وسبق "ميكي ماوس" في الخروج لساحة الملكية العامة شخصية أخرى شهيرة من شخصيات ديزني وهي شخصية الدب المحب للعسل "ويني ذا بوه" في يناير من هذا العام، وتم استعماله بالفعل خارح نطاق حدود ديزني للملكية الفكرية؛ فظهر الممثل الأمريكي، ريان رونالدز، في إعلان على شاشات التليفزيون خاص بشركة الاتصالات "مينت موبايل"، حيث كان يقرأ فيه كتابًا للأطفال عن "ويني الدب الذي وقع في المتاعب" بعد أن تلقى فاتورة هاتف مكلفة.

كما كشف المخرج الأمريكي، رايس واترفيلد، عن استعماله شخصيتيّ الدب "بو"وصديقه المقرب "بيجليت" في فيلم الرعب المرتقب Winnie the Pooh: Blood and Honey، حيث تبدي الشخصيتان حالة هياج دموي من القتل بعد أن تخلى عنها صديقهما القديم كريستوفر روبن، نقلًا عن صحيفة "الجارديان" البريطانية.

وقال "ماييدا" إنه من المهم لفنانين مثل "ووترفيلد" ألا يتخطوا الحدود عندما يتعلق الأمر بإنشاء أعمال جديدة تعتمد على الشخصيات القديمة؛ فبعض جوانب الشخصية التي يتعرف عليها عامة الناس كجزء من علامة ديزني التجارية محظورة على الفنانين الذين يرغبون في الاستفادة من انتهاء صلاحية حقوق الطبع والنشر، لأنه ببساطة إذا قام الشخص الجديد بإرباك الجمهور ودفعه إلى الاعتقاد بأن المحتوى الجديد الذي يقدمه تابع لشركة ديزني، فقد تكون هناك عواقب قانونية كبيرة.

وقال ماييدا: "إن حقوق التأليف والنشر محدودة بزمن، ولكن في رأيي العلامات التجارية ليست كذلك؛ لذلك يمكن أن يكون لديزني علامة تجارية بشكل أساسي إلى الأبد، طالما استمرت في استخدام أشياء مختلفة كما هي مسجلة كعلامة تجارية، سواء كانت كلمات أو عبارات أو شخصيات أو أي شيء".

وتتمتع شركة والت ديزني بتاريخ طويل مع قانون حقوق النشر الأمريكي، وترأس سوزان ويلسون، التي كانت نائبة المستشار العام لشركة والت ديزني لما يقرب من عقد من الزمان، الآن مكتب حقوق الطبع والنشر بالولايات المتحدة، مما يؤكد علاقة الشركة بالحكومة.

وفي مايو 2022، هاجم السناتور الجمهوري جوش هاولي شركة ديزني بشدة، وقام بتهديد القائمة الموسعة لحقوق الطبع والنشر للشركة العملاقة بعد أن عارضت ديزني علنًا القرارات الحكومية في ولاية فلوريدا الخاصة بمشروع قانون التعليم المناهض للمثلية الجنسية.

وقال "هاولي": "لقد انتهى عصر منح الجمهوريين المجانية للشركات الكبرى"، وأضاف: "لقد حان الوقت لسحب امتيازات ديزني الخاصة وفتح حقبة جديدة من الإبداع والابتكار".

كما كشف "ماييدا" أن شركة ديزني حاربت بضراوة من أجل تمديد شروط حقوق التأليف والنشر ونجخت بالفعل في تمديد المدة الزمنية لاحتفاظها بميكي ماوس، ولكنه أعرب عن شكه في قدرة الشركة على الحصول على امتدادات إضافية حيث قال: "أعتقد أن هذه ستكون نهاية الخط".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك