شعب «سامي» وحيوان الرنة يصارعان من أجل البقاء بالمنطقة القطبية الشمالية - بوابة الشروق
الأحد 15 سبتمبر 2019 4:10 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعدما أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عن ترشيح 5 أسماء لتدريب المنتخب .. من تختار؟



شعب «سامي» وحيوان الرنة يصارعان من أجل البقاء بالمنطقة القطبية الشمالية

أ ش أ
نشر فى : الأربعاء 4 سبتمبر 2019 - 12:43 م | آخر تحديث : الأربعاء 4 سبتمبر 2019 - 12:43 م

يعاني شعب "سامي" الذي يمثل السكان الأصليين في شمال النرويج من التغير المناخي مثلهم مثل حيوان الرنة الذي يقومون بتربيته، حيث تعد المنطقة القطبية الشمالية من أكثر مناطق العالم التي تعاني من التغييرات المناخية وخاصة ارتفاع درجة حرارة الأرض التى زادت بأكثر من درجتين مئويتين منذ الثورة الصناعية وهو ما يزيد على ضعف متوسط المعدل العالمي.

ولا يقتصر الأمر في المنطقة على تغيرات المناخ، ولكن يواجه السكان الأصليون وحيوان الرنة في المنطقة القطبية الشمالية تحديا آخر يتمثل في التحول للتكنولوجيا الصديقة للبيئة.

وفي الوقت الحالي، يكافح السكان الأصليون خطط عمليات تعدين النحاس التي يزداد الطلب عليه من أجل إنتاج المركبات الكهربائية والتوربينات المستخدمة لتوليد الطاقة من الرياح.

ووافقت الحكومة النرويجية مؤخرا على العمل في منجم جديد بالمنطقة، فى حين يعارض السكان الأصليون هذا المشروع ويرون أنه حال القيام به فإن البقاء سيكون مستحيلا خاصة بالنسبة لحيوان الرنة لأن الأمر لن يقتصر على المنجم، ولكن على شق الطرق ومد خطوط طاقة وإقامة محطات طاقة رياح في المنطقة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك