وزيرة البيئة تكرم وزيري الزراعة والتنمية المحلية للنجاح في مكافحة السحابة السوداء - بوابة الشروق
الإثنين 25 يناير 2021 1:01 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

وزيرة البيئة تكرم وزيري الزراعة والتنمية المحلية للنجاح في مكافحة السحابة السوداء

أ ش أ
نشر في: الخميس 3 ديسمبر 2020 - 6:59 م | آخر تحديث: الخميس 3 ديسمبر 2020 - 6:59 م

أهدت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، اليوم الخميس، درع الوزارة لكل من وزير التنمية المحلية محمود شعراوي ووزير الزراعة واستصلاح الأراضي السيد القصير ورئيس شرطة المسطحات المائية اللواء بهي زغلول؛ لجهودهم المبذولة خلال موسم مكافحة السحابة السوداء هذا العام.
وأكدت وزيرة البيئة أن نجاح منظومة التصدي للسحابة السوداء، هي قصة نجاح الدولة ككل، وبفضل توجيهات رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي واعتماده للمنظومة خلال شهر يونيو الماضي، مثمنة الجهد المتواصل الذي بذلته جميع الجهات المشاركة بالمنظومة رغم الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم في مواجهة آثار فيروس "كورونا" المستجد.
وقالت إنه تم تحويل هذا التحدي الكبير إلى فرصة اقتصادية، وتحويل الملوِث إلى منتج اقتصادي يدر عائدا ماديا، بدلا من تحوله لأدخنة تلوث الهواء.
وأضافت قائلة "بالوعي وتقديم الدعم الفني للأهالي والمزارعين، ارتفعت نسبة التجميع الكلية للقش إلى 99%، تمثل تجميعات الأهالي منها 73%، التي تمت دون تقديم دعم مادي من الحكومة للمزارع، واستطاع المزارع تحويل قش الأرز إلى سلعة ذات قيمة وحرص المزارعون على جمع القش وكبسه وتدويره بدلا من حرقه، وانخفض عدد محاضر حرق قش الأرز إلى 540 محضرا هذا العام، كما انخفصت نسبة عدد الشكاوى هذا العام إلى 287 شكوى تم التعامل معها وإزالتها في الحال".
وأوضحت فؤاد أن الحد من حرق قش الأرز لم يكن هو المحور الوحيد للسيطرة على السحابة السوداء؛ فالسيطرة على عوادم المركبات تمثل محورا مهما أيضا؛ إذ تم تكثيف حملات فحص عوادم المركبات خلال منظومة مواجهة السحابة السوداء للتقليل قدر الإمكان من الانبعاثات الملوثة، وتم تنفيذ 250 حملة لفحص عوادم السيارات، تضمنت فحص أكثر من 17 ألف مركبة، جاءت نسبة السيارات المخالفة 19%، بالإضافة إلى فحص أكثر من 2300 أتوبيس نقل عام وأيضا السيطرة بشكل يومي على المقالب العشوائية.
كما قامت فرق التفتيش بوزارة البيئة بالتفتيش على 6379 منشأة صناعية صغيرة ومتوسطة، وبالتعاون مع هيئة التنمية الصناعية تم التفتيش على المنشآت الصناعية الكبرى، وأسفرت الحملات عن ضبط 91 منشأة بها مخالفات وتم اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة حيالها.
وأوضحت الوزيرة أنه خلال تلك الفترة، كان هناك ثبات لملوثات الهواء لمدة 77 ساعة، وكان هناك شفافية في تعريف المواطن بحالة الجو من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والموقع الرسمي لوزارة البيئة.
وأشارت فؤاد إلى أن استمرار نجاحنا في السيطرة على السحابة السوداء أدى إلى تجنب انتشار 225 ألف طن من الملوثات في الهواء، وأدى أيضا إلى نجاح جهود الحكومة المصرية في المواجهة إلى خفض التكلفة المجتمعية للمخاطر الصحية بما يقدر بنحو 2.24 مليار جنيه.
ووجهت وزيرة البيئة الشكر للمزارعين والعاملين بالإرشاد الزراعي وجهاز شئون البيئة والفروع الإقليمية وجهاز المخلفات، مؤكدة على أن التكامل بين الحكومة والمواطن والمجتمع المدني هو أساس نجاح المنظومة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك