مندوب مصر بالأمم المتحدة يشارك في الاحتفال باليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني - بوابة الشروق
الخميس 21 يناير 2021 2:22 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

مندوب مصر بالأمم المتحدة يشارك في الاحتفال باليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني

السفير محمد إدريس
السفير محمد إدريس

نشر في: الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 5:48 م | آخر تحديث: الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 5:48 م
شارك السفير محمد إدريس مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة في نيويورك، في الاحتفال الذي أقامته لجنة ممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف، بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، بمشاركة كل من أنطونيو جوتيريش السكرتير العام للأمم المتحدة، ورئيس الجمعية العامة، وسفراء فلسطين، وجامعة الدول العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي، والاتحاد الإفريقي، فضلاً عن ممثلي رئاسة مجلس الأمن ورئاسة حركة عدم الانحياز ومنظمات المجتمع المدني ولجنة التحقيق الأممية في الممارسات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة.

وحسبما ذكرت وزارة الخارجية عبر صفحتها بموقع "فيسبوك"، أكد المشاركون في كلماتهم موقفهم الثابت من القضية الفلسطينية ودعم حقوق الشعب الفلسطيني حتى ينال حقوقه كاملة عبر إقامة دولته المستقلة على حدود الرابع من يونيو عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية طبقا للمقررات الشرعية الدولية، ومن ضمنها قرارات الأمم المتحدة خاصة قرار مجلس الأمن رقم 2334 لعام 2016، ومبدأ الأرض مقابل السلام، ومبادرة السلام العربية، ومبادئ مدريد، وحل الدولتين.

كما ذكر السكرتير العام للأمم المتحدة، أن القضية الفلسطينية تعد من عمر الأمم المتحدة منذ إنشائها، مضيفاً أنه على الرغم من إيقاف خطط الضم الإسرائيلية، إلا أن النشاط الاستيطاني مازال مستمرا خاصة في القدس الشرقية، بما يخالف القانون الدولي ويقوض حل الدولتين.

وأعرب عن أمله في أن تسهم التطورات الأخيرة بالمنطقة في استئناف المفاوضات بين الجانبين، وأن الأمم المتحدة تدعم استئناف المفاوضات، مؤكدا أن موقف الأمم المتحدة يتحدد بناءً على القرارات الأممية ذات الصلة، والتي تؤكد على إقامة دولة فلسطينية على حدود عام 1967، مطالباً المجتمع الدولي بتقديم الدعم اللازم لوكالة الأونروا.

من جهته، أكد السفير محمد إدريس على الدور التاريخي لمصر في دعم القضية الفلسطينية، باعتبارها إحدى أهم قضايا السياسة الخارجية المصرية، حيث تواصل مصر التأكيد أنه لا مجال لتحقيق الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط دون أن ينال الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة عبر إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، لافتا إلى حرص مصر على التواصل مع شركائها من أجل استئناف مفاوضات جادة بين الطرفين تسهم في تحقيق آمال وتطلعات الشعب الفلسطيني.

في نهاية الاحتفال، تم عرض فيديو مصور للأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة يظهر معاناة الشعب الفلسطيني.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك