في ذكرى ميلاد ممدوح الليثي.. السيناريست الذي حول روايات نجيب محفوظ‎ إلى الشاشة - بوابة الشروق
الخميس 12 ديسمبر 2019 1:34 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

في ذكرى ميلاد ممدوح الليثي.. السيناريست الذي حول روايات نجيب محفوظ‎ إلى الشاشة

محمد حسين
نشر فى : الإثنين 2 ديسمبر 2019 - 7:34 م | آخر تحديث : الإثنين 2 ديسمبر 2019 - 7:34 م

تحل ذكرى ميلاد المنتج الراحل ممدوح الليثي، في بداية ديسمبر من كل عام، حيث وُلد المنتج والسيناريست الراحل، بالقاهرة في 1 ديسمبر 1937.

بدأ الليثي مسيرته المهنية في طريق بعيد تمامًا عن الفن، فقد تخرج من كلية الشرطة في عام 1960، ولكنه كان شغوفًا بالكتابة والفن بشكل دائم فكان يكتب القصص القصيرة منذ أن كان طالبًا ونُشرت له العديد من تلك القصص على صفحات صباح الخير وروز اليوسف.

وكان للأديب الكبير إحسان عبد القدوس دورًا هامًا في أن يتحول ممدوح الليثي ويتفرغ للكتابة والفن، فقد كتب عبد القدوس مقالًا بعنوان "افصلوا هذا الظابط" وذلك تقديرًا لموهبته الكبيرة التي وصلت لتخصيص روز اليوسف باب بعنوان "امسك حرامي" لعرض أعمال الليثي، بالإضافة لحصوله على جائزة أحسن سيناريو من مهرجان التليفزيون عن فيلم "تاكسي" الذي كتبه أثناء خدمته بالشرطة عام 1966.

مسيرة الليثي المميزة كان أحد أجزائها المضيئة هو تعاونه مع الأديب العظيم نجيب محفوظ، وذلك من خلال كتابة العديد من سيناريوهات الأفلام المقتبسة عن روايات لأديب نوبل.

ومع حلول ذكرى ميلاده نستعرض أبرز سيناريوهات الليثي التي كتبها عن روايات محفوظ:

1- السكرية

كتب الليثي سيناريو وحوار فيلم "السكرية" آخر أجزاء الثلاثية الخالدة لنجيب محفوظ، والذي تناول حياة الجيل الثاني لأسرة السيد أحمد عبد الجواد الذي يعيش أيامه الأخيرة ليري أحفاده، ويشهد التحولات السياسية والاجتماعية التي حلت بالمجتمع المصري وألقت بظلالها على الاسرة، من خلال الاتجاهات الفكرية والسياسية المختلفة التي اتبعها ابنائه فأحدهم يؤمن بالفكر الماركسي وآخر يقترب من الإسلام السياسي.

الفيلم بطولة يحيي شاهين ونور الشريف وزهرة العلا ومن إخراج حسن الإمام.

2- الكرنك

عن رواية نجيب محفوظ، كتب الليثي سيناريو "الكرنك" أحد أشهر أفلام السينما المصرية، والذي يتناول طابعًا سياسيًا عن تعرض بعض الطلبة للاعتقال والتعذيب لمواقفهم المعارضة للدولة، والذين جمعتهم مقهي الكرنك قبل أن تفرقهم المعتقلات !

الفيلم بطولة سعاد حسني ونور الشريف وكمال الشناوي وأخرجه علي بدرخان .

3- ميرامار

تعاون آخر جمع الليثي بمحفوظ من خلال فيلم "ميرامار" والذي أخرجه المخرج الكبير كمال الشيخ، وتدور أحداثه في بنسيون ميرامار بجوار محطة الرمل بالإسكندرية، والتي ترصد الستينيات الصراعات الفكرية والسياسية والاجتماعية في الستينات، فتلتقي مجموعة من الشخصيات المتنافرة المتصارعة، وفي المركز من كل ذلك تبدو زهرة الريفية النقية الطموحة، التي قدمت شخصيتها عندما تحولت لفيلم أنتج سنة 1969 الفنانة شادية وشاركها البطولة النجم يوسف وهبي وعبد المنعم ابراهيم .

4- المذنبون

عن رواية "المذنبون" لنجيب محفوظ أنتج فيلم بذات الاسم في عام 1975، وكتب ممدوح الليثي السيناريو والحوار، ومركز الأحداث هي جريمة قتل لأحد الفنانات تمتد سلسلة التحقيقات فتطول كل من له صلة بالضحية، ابتداء من خطيبها الذي أبلغ عن وقوع الجريمة أصلًا، إلى علاقاتها المتفرعة بشخصيات عديدة من بينهم رجال السياسة ورجال الأعمال .

وقام بالبطولة سهير رمزي وحسين فهمي وعادل أدهم وأخرجه سعيد مرزوق.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك