مهرجان الجونة يعيد فتح باب تقديم مشروعات الأفلام في مرحلة التطوير - بوابة الشروق
الأربعاء 5 أغسطس 2020 9:22 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

مهرجان الجونة يعيد فتح باب تقديم مشروعات الأفلام في مرحلة التطوير


نشر في: الخميس 2 يوليه 2020 - 2:11 م | آخر تحديث: الخميس 2 يوليه 2020 - 2:11 م

قرر مهرجان الجونة السينمائي، فتح باب تقديم مشروعات الأفلام في مرحلة التطوير لمنطلق الجونة السينمائي مجددا، وذلك وفقًا للمواعيد الجديدة للدورة الرابعة، التي تقام خلال الفترة من 23 وحتى 31 أكتوبر المقبل، بدلا من سبتمبر، بسبب ظروف انتشار فيروس كورونا.

 

وأشار المهرجان، إلى أن صناع الأفلام يمكنهم التقدم بمشاريعهم حتى 9 يوليو 2020، بينما يظل الموعد النهائي للأفلام في مرحلة ما بعد الإنتاج كما هو في 10 من يوليو 2020، على أن يتم إعلان النتائج النهائية في موعد أقصاه 15 أغسطس 2020، حسب الشروط والأحكام المتوفرة مع استمارة التقديم عبر موقع المهرجان: www.elgounafilmfestival.com.

 

وكانت إدارة مهرجان الجونة أعلنت في 16 يونيو الماضي، تمديد موعد التقديم بمشروعات الأفلام في مرحلة التطوير حتى 25 يونيو 2020.

 

المشروعات المختارة للمشاركة في منطلق الجونة السينمائي، تفحصها لجنة من خبراء الصناعة مُعينة من قبل المهرجان، بناء على مضمونها، ورؤيتها الفنية، وإمكانية تنفيذها ماليًا. يحصل كلا من أفضل مشروع في مرحلة التطوير وأفضل فيلم في مرحلة ما بعد الإنتاج على جائزة مالية قدرها 15 ألف دولار أمريكي، إضافة إلى شهادة منصة الجونة السينمائية. علاوة على ذلك، يمكن للمشاريع المشاركة أن تحصل على جوائز ومنح أخرى مُقدمة من رعاة المهرجان وشركائه. الجدير بالذكر، أن المشاريع الفائزة في الدورة الثالثة للمنطلق قد حصلت على جوائز تُقدر قيمتها بأكثر من 200 ألف دولار أمريكي.

 

مع مراعاة اللوائح الحكومية، يستكشف المهرجان في الوقت ذاته الإمكانيات المتاحة لإقامة الفعاليات سواء كانت في أماكن مغلقة أو مفتوحة أو حتى في الفضاء الإليكتروني (أونلاين)، خاصة تلك الفعاليات المتعلقة بمنصة الجونة السينمائية، من أجل توفير تجربة مهرجانية فعالة. لكن الأولوية القصوى للمهرجان تظلها متمثلة في المحافظة على سلامة الجماهير والضيوف المشاركين، ووضع ذلك في المقام الأول، عن طريق توفير كل المعايير اللازمة التي تحددها الهيئات الطبية.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك