فرنسا تمنح مرضى التوحد امتيازات خاصة بالإغلاق بسبب كورونا - بوابة الشروق
الجمعة 29 مايو 2020 3:45 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

فرنسا تمنح مرضى التوحد امتيازات خاصة بالإغلاق بسبب كورونا

باريس - د ب أ
نشر فى : الخميس 2 أبريل 2020 - 5:46 م | آخر تحديث : الخميس 2 أبريل 2020 - 5:46 م

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، أن الفرنسيين المصابين بالتوحد سيحصلون على بعض الامتيازات فيما يتعلق بقواعد الإغلاق الصارمة في البلاد بسبب فيروس كورونا.

وفي رسالة فيديو في اليوم العالمي للتوعية بالتوحد موجهة إلى المصابين بالتوحد والقائمين على رعايتهم، قال ماكرون إنه يفهم مدى الألم الذي يمكن أن تسببه قيود الإغلاق وكيف يمكن أن يكون البقاء في الداخل تجربة للبعض.

واعترف الرئيس بالقول: "أعرف كيف يمكن أن يؤدي ذلك إلى زعزعة استقراركم بشدة ويسبب أحيانا محنة، محنة لا يمكنكم السيطرة عليها، وهو أمر صعب عليكم وعلى المقربين منكم".

وقال ماكرون: "منذ الإغلاق الذي بدأ في 16 مارس، تغيرت عاداتكم ويحتمل أن تكونوا قد شردتم قليلا ... كنتم معتادين على الخروج في الطبيعة، والذهاب إلى الأماكن العزيزة عليكم أو التي تحقق لكم السلام، وبين عشية وضحاها، أغلقت الحديقة التي كنتم تحبون زيارتها،و المكان الذي كنتم مرتبطين به للغاية".

وأضاف ماكرون أن لديه "أنباء جيدة" للمصابين بالتوحد بعد "الكثير من العمل" بشأن هذه المسألة.

وقال دون الخوض في التفاصيل الدقيقة للقواعد الجديدة: "سوف تتمكنون من الخروج أكثر من ذلك بقليل مع إعلان مصمم خصيصا لكم".

ونبه ماكرون إلى أنه سيكون من المهم خروج الشخص المصاب بالتوحد بمفرده فقط أو مع مقدم رعاية واحد، مع الانتباه إلى الابتعاد عن الآخرين بمسافة وغسل اليدين بانتظام.

وتسمح قواعد الإغلاق الفرنسية فقط للأشخاص بمغادرة منازلهم إلى العمل، والتسوق الضروري، وزيارة الطبيب، والتمارين الفردية في إطار كيلومتر واحد من منازلهم.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك