الرئيس التونسي: جهات تريد إرباك المجتمعات ومنها المجتمع الفرنسي - بوابة الشروق
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 5:15 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

الرئيس التونسي: جهات تريد إرباك المجتمعات ومنها المجتمع الفرنسي

تونس - د ب أ
نشر في: الأحد 1 نوفمبر 2020 - 2:41 ص | آخر تحديث: الأحد 1 نوفمبر 2020 - 2:41 ص

وجه الرئيس التونسي قيس سعيد اتهامات إلى جهات لم يسمها بإثارة البلبلة في العديد من المجتمعات، ومن بينها المجتمع الفرنسي، ردا على العملية الإرهابية التي وقعت في مدينة نيس أول أمس الخميس وأودت بحياة ثلاثة مواطنين على يد متشدد تونسي.

جاء تصريحات سعيد في مكالمة هاتفية مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم السبت ندد من خلالها "بالإرهاب وبكل أشكال العنف"، وفق ما ورد في بيان صدر عن الرئاسة.

وقال سعيد: "لا مجال للشك في أن بعض الجهات تريد إرباك عديد المجتمعات ومنها المجتمع الفرنسي"، مشددا على أن الإسلام براء من هؤلاء.

وأفاد البيان الرئاسي بأن المحادثات بين الرئيسين تضمنت "موضوع الهجرة غير النظامية والحلول التي يجب التوصل إليها معا لمعالجة هذه الظاهرة التي تتفاقم بين الحين والحين بهدف تحقيق أغراض سياسية".

وتابع البيان "تم التأكيد على وجود الكثير ممن يتسترون بالدين الإسلامي في حين أنه يتم تجنيدهم بغرض الإساءة لا للإسلام فقط بل بهدف الإساءة للعلاقات التي تربط بين الشعوب والأمم".

يذكر أن المتشدد التونسي منفذ الهجوم الإرهابي بكنيسة نوتردام في نيس، كان وصل في سبتمبر الماضي إلى جزيرة لامبيدوسا الإيطالية ضمن رحلات الهجرة غير الشرعية عبر البحر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك