الطفولة والأمومة يتدخل لمساعدة طفلة بإحدى دور الرعاية بالشرقية - بوابة الشروق
الأربعاء 27 مايو 2020 11:59 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

الطفولة والأمومة يتدخل لمساعدة طفلة بإحدى دور الرعاية بالشرقية

منى زيدان
نشر فى : الأربعاء 1 أبريل 2020 - 4:25 م | آخر تحديث : الأربعاء 1 أبريل 2020 - 4:27 م

أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة، عن إنقاذ طفلة تبلغ من العمر 17 عاماً تقيم بإحدى دور الأيتام بمدينة العاشر من رمضان بمحافظة الشرقية، وذلك بعد قيام إدارة الدار بتحرير محضر ضدها تتهمها بحيازة جوهر الحشيش والعقاقير المخدرة بقصد التعاطي، وإحراز سلاح أبيض، بالإضافة إلى التعدى على حرمة الحياة الخاصة بالتقاط صور لإحدى شقيقاتها بالدار دون علمهم والتسجيل للعاملين والنزيلات بدار الأيتام.

وأوضحت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، أن خط نجدة الطفل 16000 رصد الواقعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتم تحرير بلاغ بها بعد التقصي، مشيرة إلى أنه تم حبس الطفلة علي ذمة التحقيقات الجارية.

ووجهت العشماوي باتخاذ الإجراءات اللازمة نحو تقديم الدعم القانوني والنفسي والإجتماعي للطفلة، حيث تم تقديم بلاغ إلي مكتب حماية الطفل بمكتب النائب العام والذي أحاله إلى السيد المستشار المحامي العام الأول لنيابة جنوب الزقازيق الكلية.

ولفتت إلى أن المجلس أوصى بإيداع الطفلة إحدى دور الرعاية المناسبة لحالتها بمحافظة الجيزة، وعلى أن تُقدم الطفلة للنيابة العامة حال طلبها، ولحين انتهاء النيابة العامة من تحقيقاتها في القضية عاليه، وذلك في إطار الحرص على مستقبل الطفلة وسلامتها، وبمراعاة لظروف نشأتها، وبما يساهم في تقديم الدعم النفسي والاجتماعي اللازم لها وإعادة تأهيليها بما يضمن تنشأتها التنشئة الصحيحة السليمة تحقيقاُ لمصلحتها ومصلحة المجتمع، وعدم تعريضها للخطر.

وكشفت العشماوي عن استجابة المستشار المحامي العام الأول لنيابة جنوب الزقازيق الكلية بإيداع لطفلة إحدي دور الرعاية الاجتماعية بالتنسيق مع المجلس القومي للطفولة والأمومة.

وأشاد بدور النائب العام ومكتب حماية الطفل بمكتب النائب العام علي سرعة الإستجابه لبلاغ المجلس بشأن حالة هذه الطفلة وإصدار قرارها بما يتفق مع المصلحة الفضلي للطفلة، مؤكدة أن النيابة العامة لا تدخر جهداً في سبيل دعم حقوق الأطفال وحمايتهم من كافة أشكال العنف أو الإساءة أو الإهمال الذي قد يتعرضون له.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك