أهالي قرية الهياتم يشكون التنمر بعد وضعها تحت الحجر الصحي بسبب كورونا - بوابة الشروق
الثلاثاء 26 مايو 2020 8:58 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

أهالي قرية الهياتم يشكون التنمر بعد وضعها تحت الحجر الصحي بسبب كورونا

علاء شبل
نشر فى : الأربعاء 1 أبريل 2020 - 4:06 م | آخر تحديث : الأربعاء 1 أبريل 2020 - 4:06 م

بين عشية وضحاها، أصبحت قرية الهياتم التابعة لمركز المحلة من أشهر قرى مصر، عقب وضعها أمس تحت العزل الصحي وإغلاق مداخلها ومخارجها على أهلها، بعد ثبوت إصابة 8 أشخاص من أسرة واحدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19).

تحولت شوارع القرية مع الساعات الأولى من فرض العزل إلى ما يشبه "المقابر التي لا يوجد بها زائرين"، ويقول عدد من أبناء القرية، لـ"الشروق": "ما يزيد الألم هو الشائعات على (فيسبوك) والتنمر، وإشاعة الفزع عبر وسائل (الهدم الاجتماعي)".

وأضاف الحاج أحمد، من أهالي القرية، أنه بعد منع الخروج من المنزل والزيارات وغيرها، أصبح أقصى أماني الفلاح هو الخروج بماشيته حتى الحقل والعودة مرة أخرى.

بينما أوضح أحد المنتمين لعائلة "المصابين بكورونا"، أن أفراد العائلة يعانون من الشائعات على "فيسبوك" والتي لا تراعي مشاعر المصابين أو ذويهم.

وقال "م. أ."، أحد المنتمين لعائلة أحد المصابين، أن حالة المريض "مطمئنة للغاية"، مطالبا بالدعاء لباقي الأسرة والكف عن ترويج الشائعات، نافيا ما تردد حول وجود حالة وفاة، موضحا: "هناك البعض ممن استغلوا وفاة أحد الأشخاص المسنين بعد صراعه الطويل مع أحد الأمراض، وروج تلك الشائعة".

وأضاف علي خاطر، من أبناء القرية، إن القرية تشهد أعمال تعقيم بالتنسيق بين الحماية المدنية ومجلس المدينة والطب البيطري والصحة، وتم تطهير الشوارع والمنازل وجميع المحال والمنازل بالكامل.

كانت مديرية الصحة بمحافظة الغربية قد دفعت بأكبر فريق ترصد وقائي، لقرية الهياتم التابعة لمركز المحلة، بعد ظهور 8 حالات إيجابية مصابة بفيروس كورونا المستجد، وتم المرور على جميع منازل القرية، وخاصة منازل أسر المصابين الـ8، بالإضافة إلى المنازل المحيطة بهم على طول 2 كم في جميع الاتجاهات، والتنبيه على الأهالي بعدم الخروج نهائيا من المنازل، وسرعة التوجه للمستشفيات في حال ظهور أي أعراض للمرض عليهم.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك