بعد وفاة طفلين داخل مركز بشبرا.. وزيرة التضامن: لا يخضع لإدارتنا.. ولم نتبين سبب الوفاة

آخر تحديث: الأحد 31 مايو 2020 - 2:16 ص بتوقيت القاهرة

قالت الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إن مركز «حجازي» بمنطقة شبرا هو مخصص لأطفال مفقودين تم العثور عليهم وليس دارا للأيتام، ولا يخضع لإدارة الوزارة، مؤكدة أنه لم يتبين ما إذا كان الطفلين المتوفين بالمركز أصيبا بفيروس كورونا المستجد حتى الآن، فيما ثبت سلبية إصابة المخالطين لهما.

أضافت القباج، في مداخلة ببرنامج «التاسعة» الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي على قناة مصر الأولى، مساء السبت: «توفي الطفلين في المركز، ويتم فحصهم دلوقتي للتأكد من سبب الوفاة هل كان بسبب فيروس كورونا ولا لا، وفي 5 أطفال تانين كانوا مخالطين اتاخدوا اتفحصوا ورجعوا بعد ما ثبت سلبية إصابتهم بفيروس كورونا.. والأطفال المتوفين لا يتعدى عمرهم عام».

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن المركز مخصص لإيواء الأطفال الذين لا يوجد لهم مأوى من أجل مكافحة ظاهرة الأطفال بلا مأوى، موضحة أن عادة ما يعاني هؤلاء الأطفال لأمراض كثيرة لتواجد في الشارع لفترات طويلة بلا مأوى أو مأكل أو رعاية صحية جيدة.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الفترة الماضية أنباء عن وفاة أطفال بمركز حجازي لرعاية الأطفال في شبرا الخيمة، بعد انتشار فيروس كورونا المستجد في الدار، ما نفته الوزارة بدورها.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved