زاهي حواس: استعدنا كل الآثار المسروقة من المتحف المصري خلال أحداث 2011

آخر تحديث: الأحد 28 نوفمبر 2021 - 3:04 ص بتوقيت القاهرة

أكد الدكتور زاهي حواس، وزير الآثار الأسبق، أن 70% من قصص سرقة الآثار المتداولة هي عبارة عن وهم وآثار مقلدة يتم وضعها في المياه والطين لإيهام الناس بأنها حقيقية، موضحا أن مصر الحديثة مبنية فوق مصر القديمة في مناطق أسوان كومبو والمطرية والإسكندرية.

وأضاف الدكتور زاهي حواس، خلال حوار ببرنامج "حديث القاهرة" مع الإعلامي خيري رمضان وكريمة عوض، على قناة "القاهرة والناس"، أن قطع الآثار التي يتم العثور عليها في عمليات السرقات تحت المنازل بسيطة للغاية، مؤكدا أن هناك سيطرة كاملة على الآثار المصرية.

وتابع: "أسست 30 وحدة لمراقبة الآثار والان أصبحوا 36 وحدة لمراقبة خروج الآثار، واستعدنا كل الآثار التي كانت مسروقة من المتحف المصري خلال أحداث يناير 2011"، منوهًا إلى أن منظمة اليونسكو تساعد الدول على سرقة الآثار بشكل غير طبيعي وتسن قوانين مجحفة.

وافتتحت وزارة السياحة والآثار، مساء الخميس، طريق الكباش بالأقصر، بعد مرور سنوات طويلة من العمل والترميم بالطريق، وذلك تحت رعاية رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، وحضور دولي لافت من قبل سفراء الكثير من الدول ومسؤولين دوليين.

وتضمن احتفال «الأقصر.. طريق الكباش» موكبا فنيا ضخما يسير وسط الطريق التاريخي، إيذانا بافتتاحه للزيارة لأول مرة أمام السياح، وهدف الحدث إلى الترويج السياحي لمدينة الأقصر وإبراز مقوماتها السياحية والأثرية المتنوعة.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved