الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة يطلبان تواصلا عاجلا مع حمدوك

آخر تحديث: الأربعاء 27 أكتوبر 2021 - 3:23 م بتوقيت القاهرة

طلب الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة ودول أخرى عقد اجتماع بشكل عاجل مع رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك الذي أطاح به الجيش في انقلاب هذا الأسبوع.

وأكد مساعدون لحمدوك أنه عاد لمنزله، تحت حراسة مشددة.

وفي بيان مشترك أصدرته بعثات دبلوماسية في السودان، قال دبلوماسيون إنه "من المهم جدا أن يتمكن السفراء المقيمون في الخرطوم من التواصل مع رئيس الوزراء، ولذلك نطلب بشكل عاجل إتاحة إمكانية اللقاء برئيس الوزراء".

وأعاد الدبلوماسيون التأكيد على أهمية تسهيل وصول المساعدات الإنسانية إلى السودان خلال الاضطرابات السياسية الراهنة.

وحثوا في البيان المشترك قوات الأمن وبقية القوات المسلحة على "الامتناع عن شن هجمات عنيفة"، وطالبوهم بحماية المتظاهرين السلميين.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2022 ShoroukNews. All rights reserved