أرادوا التحول لسبايدرمان.. 3 بوليفيين يتلقون لدغة من أرملة أنثى العنكبوت

آخر تحديث: الأربعاء 27 مايو 2020 - 1:33 ص بتوقيت القاهرة

تم نقل ثلاثة أشقاء بوليفيين، تتراوح أعمارهم ما بين الثامنة والثانية عشر، إلى المستشفى بعد أن حصلوا على لدغة أرملة أنثى العنكبوت السوداء، معتقدين أنها ستحولهم إلى الرجل العنكبوت، بحسب صحيفة نيويورك بوست الأمريكية.

وكشف فيرجيليو بيترو، أحد المسؤولين في وزارة الصحة في مؤتمر صحفي، أن الأشقاء المحبين لأعجوبة سبايدرمان الخيالية، الذين تبلغ أعمارهم 12 و 10 و 8 سنوات، وجدوا العنكبوت أثناء رعيهم الماعز في منطقة شايانتا.

وقال بيترو، إن الصغار كانوا يعتقدون أنها ستمنحهم قوى خارقة، حيث قاموا بتحفيزها بعصا حتى تلدغ كل واحد منهم، فيما وجدتهم أمهم يبكون بعد اللدغة بأسبوع، وهرعت بهم إلى مركز صحي قريب ثم نقلتهم إلى المستشفى.

ونُقل الأشقاء الثلاثة إلى مستشفى الأطفال في لاباز في اليوم التالي، وكانوا يعانون الحمى والرعشة وآلام العضلات، لكن تمكن الأطباء من علاجهم.

وبحسب ناشيونال جيوغرافيك، تعتبر الأرامل السوداء واحدة من أكثر العناكب خوفًا في العالم ، والأكثر سمية في أمريكا الشمالية، بسبب احتوائها على سم أقوى 15 مرة من الأفعى الجرسية.

فعلى الرغم من أن لدغاتهم لا تكون قاتلة في العادة، إلا أن الأطفال هم من بين الأشخاص الأكثر عرضة للخطر، إلى جانب كبار السن والعجزة.

ولا تعتبر العناكب عدوانية، وتلدغ فقط للدفاع عن النفس، وفي حالات كثيرة عندما يتم تحريضها من قبل البعض.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved