وزير الري السابق: إثيوبيا غير جادة في إنهاء اتفاق سد النهضة إلا بالصورة التي ترضيها

آخر تحديث: الأربعاء 26 فبراير 2020 - 3:08 م بتوقيت القاهرة

• الكرة الآن في ملعب الإدارة الأمريكية لاتخاذ الموقف المناسب

قال الدكتور حسام مغازي وزير الري السابق، إن عدم حضور إثيوبيا اجتماعات سد النهضة في العاصمة الأمريكية واشنطن يثبت للعالم عدم جديتها في إنهاء الاتفاق إلا بالصورة التي ترضيها.

وأضاف مغازي، لـ"الشروق"، أن مشاركة مصر في الاجتماعات تؤكد أنها مستمرة في طريق المفاوضات وبحسن نية، وإصرارها على إنهاء هذا الخلاف بالتعاون بين الدول الثلاث، وبما يحفظ حقوقها المائية.

وأشار وزير الري السابق إلى أن غياب إثيوبيا عن اجتماعات واشنطن مستغربا ومفاجئا، حيث كان متوقعا حضورها وإعلان ما لديها من ملاحظات.

وقال مغازي: "الكرة الآن في ملعب الإدارة الأمريكية لاتخاذ الموقف المناسب، فهي التي تدير المفاوضات والتي رحبت برعايتها"، مضيفًا أنه يتوقع حلحلة قريبة في الموقف الإثيوبي.

كانت الولايات المتحدة الأمريكية قد دعت لاجتماع وزراء الخارجية والري في مصر والسودان وإثيوبيا للتباحث حول مسودة الاتفاق التي أعدتها واشنطن بمشاركة البنك الدولي.

وأعلنت إثيوبيا، اليوم، عدم مشاركتها في اجتماعات سد النهضة، التي تستضيفها العاصمة الأمريكية واشنطن.

وذكرت وزارة المياه والطاقة الإثيوبية، في تدوينة على موقع "تويتر"، أنها أبلغت وزارة الخزانة الأمريكية بعدم مشاركتها في الاجتماعات.

وتوجه وزير الخارجية الإثيوبي غيدو أندارجاشيو، إلى إيطاليا، مساء أمس الثلاثاء في زيارة رسمية.

ووفق بيان للخارجية الإثيوبية، فمن المتوقع أن يناقش غيدو مع نظيره الإيطالي لويجي دي مايو، سبل تعزيز العلاقات الثنائية.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved