فيديو.. أمين الفتوى: القضية الفلسطينية في القلب.. والتعمير هو السلاح الأكبر لمواجهة التدمير

آخر تحديث: الأربعاء 19 مايو 2021 - 2:32 ص بتوقيت القاهرة

قال الدكتور خالد عمران، أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن المبادرة الرئاسية بتخصيص 500 مليون دولار من أجل إعادة إعمار غزة تعتبر إثباتًا وبرهانًا عمليًا على أن مصر الرائدة والكريمة بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي تعرف كيف تناصر أشقائها.
وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «المواجهة» المذاع عبر فضائية «إكسترا نيوز»، مساء أمس الثلاثاء، أن مصر تدرك كثيرًا كيف ترعى القضية الفلسطينية وأن التعمير هو السلاح الأكبر الذي سيواجه به كل تدمير.
وأكد أن القضية الفلسطينية والمسجد الأقصى في القلب، مشيرًا إلى دعم الشعب المصري للرئيس داعين له التوفيق في هذه المساعي لدعم الفلسطينيين.
وأوضح أن الأمر هو التوعية بأهمية المشاركة في تعمير ودعم غزة، كل بحسب قدرته ودوره، داعيًا الجميع بأن يدعم الشعب الفلسطيني سواء ماديًا أومعنويًا.
وأعلن الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، عن تقديم مصر مبلغ ٥٠٠ مليون دولار كمبادرة مصرية تخصص لصالح عملية إعادة الإعمار في قطاع غزة؛ نتيجة الأحداث الأخيرة.
وقال السفير بسام راضي، المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، إن الرئيس السيسي أعلن عن قيام الشركات المصرية المتخصصة بالاشتراك في تنفيذ عملية إعادة الإعمار بالقطاع.
ومن جانبه، أعلن الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، عن تأييده للمبادرة المصرية التي أطلقها الرئيس السيسي لإعادة إعمار غزة، معلنا تخصيص 50 مليون جنيه من الأوقاف المصرية لتقديم مساعدات طبية وغذائية عاجلة لأهالي غزة.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved