وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يبحثون إرسال مهمة بحرية لمراقبة حظر الأسلحة إلى ليبيا

آخر تحديث: الإثنين 17 فبراير 2020 - 6:37 ص بتوقيت القاهرة

يجتمع وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي الـ 27 اليوم الاثنين لمناقشة إمكانية مراقبة حظر الأسلحة على ليبيا باستخدام مهمة بحرية ثابتة والتي كان قد تم تعليقها بسبب الخلافات بين الدول الأعضاء.

وتعهد الاتحاد الأوروبي ببذل قصارى جهده لمنع وصول الأسلحة إلى ليبيا التي مزقتها النزاعات، لكن الدول الأعضاء على خلاف بشأن استئناف الدوريات البحرية في إطار العملية "صوفيا".

وانتشلت سفن العملية "صوفيا" أيضا المهاجرين في عرض البحر إلى أن تم تعليق المهمة في أواخر العام الماضي بسبب خلاف حول المكان الذي ينبغي أن ينقل إليه الأشخاص الذين تم إنقاذهم.

وتعارض النمسا بشدة إحياء العملية "صوفيا".

ومن غير المتوقع أن يتم التوصل إلى نتيجة رسمية بشأن هذه الخطوة، التي يعتبرها منسق الشؤون الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل حاسمة، كما انه من غير المتوقع التوصل إلى اتفاق سياسي بشأن الخطوات المقبلة اليوم الاثنين، وفقًا لمصادر دبلوماسية.

من المرجح أن يتم خلال المحادثات مناقشة الخطة الأمريكية الجديدة لتسوية النزاع الإسرائيلي الفلسطيني، والتي انتقدها بوريل بشدة .

كما تشهد المحادثات أيضا عقد اجتماع مع وزير الخارجية الهندي سوبرامانيام جيشانكار وإجراء مناقشات حول علاقات الاتحاد الأوروبي بالاتحاد الأفريقي.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved