الجالية الكردية والسفير التركي في ألمانيا يدعوان لالتزام الهدوء

آخر تحديث: الأربعاء 16 أكتوبر 2019 - 10:48 ص بتوقيت القاهرة

دعت الجالية الكردية في ألمانيا، الأكراد، لالتزام الهدوء وضبط النفس، وذلك في ضوء أعمال الشغب التي تخللت إحدى المظاهرات التي نظمها الأكراد في ألمانيا ضد العملية العسكرية التركية الحالية في شمال سوريا.

وقال رئيس الجالية، علي ارتان توبراك، في تصريح لصحف مجموعة "فونكه" الإعلامية، اليوم الأربعاء، إنه شدد لأعضاء الجالية والجمعيات الكردية على أن أي عنف ينتج عن مثل هذه المظاهرات سيضر بقضيتهم.

أضاف رئيس الجالية: "رسالتنا هي: لا تسمحوا لأحد بأن يستفزكم، لا تردوا على الاستفزازات من قبل الجانب القومي التركي".

من جانبه، نصح السفير التركي في ألمانيا، علي كمال أيدين، أبناء الجالية التركية بالتزام الهدوء "وعدم السماح لمثل هذه العمليات الإرهابية باستفزازهم".

وقال السفير في تصريح لمجموعة "فونكه"، إنه يأمل من السلطات الألمانية على المستوى الاتحادي ومستوى الولايات "اتخاذ إجراءات أمنية مشددة لحماية حياة مواطنينا وممتلكاتهم".

وكان مقهى وكشك تركيان قد تعرضا مساء أمس الأول الاثنين لهجوم تسبب في إصابة 5 أشخاص وأضرار مادية، قام به أكراد خلال مظاهرة للأكراد بمدينة هيرنه، بولاية شمال الراين فيستفاليا، غرب ألمانيا.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية في تصريح لصحيفة "فيلت" اليوم الأربعاء، إن الداخلية رصدت منذ بدء العملية العسكرية التركية شمال سوريا أنشطة لحشد الأكراد والمنظمات اليسارية الألمانية، مضيفا أنه من غير المستبعد في ضوء تأجج المشاعر بين الأكراد أن تحدث اشتباكات متفرقة على هامش مثل هذه المظاهرات.

ورغم تأكيد المتحدث على "عدم وجود مؤشرات على تزايد مستوى الخطورة بالنسبة للوضع الأمني" توقع احتمال تزايد عمليات الاحتجاج واتساعها وقال إن ذلك يتوقف على حجم العملية العسكرية ومدتها وكثافتها.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2019 ShoroukNews. All rights reserved