انتشال طفل غرق في بحر أبو الأخضر بالشرقية.. وجهود مكثفة للعثور على شقيقته

آخر تحديث: الجمعة 14 مايو 2021 - 5:41 م بتوقيت القاهرة

تمكنت قوات الإنقاذ النهري بالشرقية، اليوم الجمعة، من انتشال جثمان طفل؛ لقى مصرعه غرقًا في مياه بحر أبو الأخضر، التابع لمركز منيا القمح، فيما لا تزال جهود البحث جارية لانتشال جثمان شقيقته، والتي لقيت مصرعها هي الأخرى أثناء محاولة إنقاذه.

كان اللواء إبراهيم عبدالغفار، مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من الأهالي بغرق طفلين شقيقين في مياه بحر أبو الأخضر، التابع لمركز منيا القمح.

وتبين أنه أثناء تسلق الطفل (أدهم.م.ع - 6 سنوات)، مُقيم بعزبة عبدالقادر التابعة لكفر شلشمون بمنيا القمح، شجر التوت الكائنة بالقرب من ترعة مياه بحر أبو الأخضر، سقط في المياه، فيما حاولت شقيقته الكبرى (إيمان - 14 سنة)، إنقاذه، لكنها غرقت معه.

تم إخطار شرطة الإنقاذ النهري للبحث عن الطفلين، وانتشال جثة الطفل ونقلها إلى مشرحة مستشفى منيا القمح المركزي، وجاري البحث عن جثة شقيقته واستخراجها من المياه.

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2021 ShoroukNews. All rights reserved