السيسي: لن تجدوا حد يعمل مشاريع إسكان بالشكل ده

آخر تحديث: الأحد 12 يوليه 2020 - 12:36 م بتوقيت القاهرة

جدد الرئيس عبدالفتاح السيسي، عزم الدولة عدم السماح بالمخالفة في البناء مرة أخرى، قائلًا: «مش هنسمح بالمخالفة وثبت بالتجربة لما نتصدى ونعمل للناس مباني متخططة أقل تكلفة من مواجهة آثارها».

وأضاف «السيسي»، خلال افتتاح عدد من المشروعات القومية، اليوم الأحد، «لو شوفتوا أي مباني محيطة بالوحدات التي تنفذها الدولة، لن تجدوا حد يعمل مشروع بالشكل ده، عدا المطورين العقاريين الكبار».

وتابع: «لازم نتوقف عن البناء غير المخطط وننظم بلدنا وسنتيح الفرصة للناس اللي عاوزة شقق، تاخد وتعمل مشاريع باشتراطات».

وقال الرئيس السيسي: "إن الصندوق الذي نتحدث عنه الهدف منه إدخال شريحة كانت الظروف والشروط والمعايير المعمول بها في الإسكان، وحتى في شراء السلع، ما تنطبقش عليهم، ودي شريحة كبيرة في المجتمع، وإحنا قلنا لاء، إحنا البنوك عايزة تعمل إجراءات محكمة تضمن بها حقها وده طبيعي وإلا تتعرض البنوك لخسائر مش مبررة، وإحنا كدولة ندخل نعمل ضمان لتمويل البنوك لعملية الاقتراض التي نتحدث عنها.".

وتابع: "أنا كدولة سعيت مع مواطنينا أن أيسر لهم الحصول على شقة في مكان كويس بقرض مناسب بتكلفة قليلة، لأنك أنت لما تيجي تدخل تاخد اقتراض والاقتراض ده بضمانات وضماناتك أنت كمواطن قليلة يرفع تكلفة القرض عليك، وإحنا علشان نحافظ إن التكلفة لا تزيد عليك قلنا ندخل ونعمل ضمانات لتمويل مخاطر الاقتراض لصالح البنوك بحيث البنوك توفر لكم التمويل الذى تريدونه، في شراء وحدة سكنية أو سيارة تعمل بها إحلال أو السلع التي نتحدث فيها في إشارة إلى الأدوات المنزلية وتشطيبات منازل الى آخره من هذا الموضوع".

وأعرب السيسي عن تمنياته في إلقاء الضوء أكثر للرأي العام على هذا الموضوع وشرحه باستفاضة أكثر لأنه فرصة، موضحا: "مش بعملها كدولة علشان أحفز فقط الاستهلاك في مصر لاء، أنا بحاول أيسر لك أكثر. بعملك أدوات تمويل أيسر. لما أدخل مع غرف الصناعة وأصحاب المصانع الكبيرة وأقوله النهاردة ممكن زي مثال الدكتور محمد لما قال "إن احنا أجهزة التكييف ممكن تخفضلنا أسعارها لغاية كام بحيث نتيح هذا الموضوع لعملية إحلال للناس اللي عندها تكييف قديم جدا. وده هيوفرله 20-30% من الطاقة أي لو كان التكييف استهلاكه في الشهر 100 جنيه هدفع 60 جنيها يعني خلال سنة أو سنتين ممكن تكلفة السلعة دي أكون أنا غطيت جزء كبير منها بالطريقة دي يبقى خفضتلك سعرها ثم اتحتها لك بقرض تكلفته قليلة وأتحتها دون شروط صعبة، ده ما حبيت التعليق على زمايلي اللي اتكلموا فيه وأقوله أن إحنا بنستهدف منه نساعد معاكم في ظل الظروف الموجودة دي في بعض الموضوعات التى تم الحديث فيها لكن لما هيتم طرح المبادرة في الإعلام بشكل أكثر تفصيلا وزملاءنا المسؤولين عنها يتكلموا فيها بمزيد من الإيضاح والأمثلة، الأمور هتبقى أكثر فهما وقبولا علشان نتحرك فيها".

وتابع: "وأقول كل مواطن هيطلب شقة هنديهاله، وهنيسرلك ما أمكن ونمولك بتمويل منخفض التكلفة ما أمكن وسنحاول مساعدتك، وما سترونه اليوم نماذج الدولة المصرية آلت على نفسها أنها لا تقوم بتنفيذ أي شئ إلا لما يكون بشكل يليق بمصر وبالمصريين. وإللي بيعيش هنا ابني وبنتي وأخويا وأهلي. أعملهم أحلى حاجة في الدنيا ما دام أقدر، بس إحنا إيدينا مع بعضنا وبقول تاني.. مفيش مواطن هيتقدم ويقول أنا عايز أخد وحدة سكنية إلا لما نيسرها له بس أنتم كمان ساعدوني".

هذا المحتوى مطبوع من موقع الشروق

Copyright © 2020 ShoroukNews. All rights reserved